مصطافون يرصدون لـ”المواطن” سلبيات وإيجابيات فعاليات ومهرجانات صيف #الباحة

مصطافون يرصدون لـ”المواطن” سلبيات وإيجابيات فعاليات ومهرجانات صيف #الباحة

الساعة 11:57 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, المراسلون, حصاد اليوم
3900
0
طباعة
مصطافون يرصدون ل ‫(306243303)‬ ‫‬

  ......       

المواطن – أمل الغامدي – الباحة

انطلقت فعاليات مهرجان منطقة الباحة في أجواء احتفالية مميزة، وحضور جديد من نوعه لتواجد المصطافين والزوار، حيث امتلأت بهم مواقع المهرجانات والغابات والحدائق المُمتدة على أرض المنطقة.

“المواطن” استطلعت آراء زائرات تواجدن في المهرجانات والفعاليات المُقامة.

بدايةً، قالت شموخ المالكي: “مهرجان المندق جيد جدًا من ناحية التنظيم والحضور ممتاز، الذي أعجبني هذه السنة وجود مُهرج أضفى جوًا جميلًا جدًا، وجذب الكبار قبل الصغار، فكان المهرجان متنفس عائلي أكثر من رائع”.
وأضافت: إن “الشيء الذي لم يعجبني نقص عدد الطاولات والكراسي للحاضرين، فأغلبهم لم يجدوا مكانًا للجلوس، كذلك لاحظت تلاعبًا كبيرًا على الحضور في السحب على الهدايا، خلال توزيع الكوبونات، فالمعروف كل واحد يأخذ كوبونًا، ولكن هناك متواجدين من جنسية عربية كان لهم النصيب الأكبر بأخذ أكثر من كوبون يعني مع الواحد منهم خمسة كوبونات، كيف لا أعلم، وانتبهت لذلك عندما رأيت بأيديهم الأوراق، وتواجدهم على المسرح عند السحب، وذهبت للجنة المنظمة، وشرحت لهم ما رأيت ولم يحركوا ساكنًا”.

أما هناء الغامدي، فكان لها رأي مختلف تمامًا، حيث قالت “رأيت كثيرًا من السيَاح من داخل المملكة ودول الخليج العربية، يبحثوا عن الجو العليل والمناظر الطبيعية الجميلة، ولكن بالرغم مما يقوم به المسؤولون لتطوير المنطقة وهذا واضح للعيان، إلا أن ما يقوم به بعض المستثمرين لأجل الكسب المادي نرى فيه استخفافًا بعقول الناس كما رأينا في مهرجانيَ الباحة وبلجرشي من عشوائية في الترفيه، فبعض الألعاب تتمتع وبشدة من أدنى مستوى في النظافة، إلى جانب ما شاهدناه في حدائق الحيوانات المُقامة؛ فنرى جميع الحيوانات تغط في سُبات عميق، ربما أثر لمهدئات أو مسكنات”.

وتساءَلت: “أين المتعة في النظر لأسد نائم أو دُب يغط في سُبات عميق صباحًا ومساءً، إلى جانب ما رأيت ما يُسمى بأكبر حديقة زواحف لا يوجد فيها سوى ثعابين أغلبها من نوع واحد وحيوانات مُحنطة في غرفة مُغلقة جدًا لا تسع لأكثر من عشرة أشخاص في طابور بالتناوب، كذلك النظافة سيئة في حدائق الحيوانات الموجودة، إضافة لتواجد الأطفال بالقرب من الشبك الخاص بالحيوان رغم أن هناك سياجًا لعدم الدخول”.

واستطردت: “ألمتني الفعاليات الموجودة على المسرح فما هم إلا مُهرجون متلبسون بغطاء التوعية والإرشاد، وأنت تنظر إلى حركاتهم تشعر بأشد الحرج، ووددت لو أمسك الميكرفون، وأعتذر لجميع الحضور عن هذا الهُراء لا نعمم عليهم جميعًا، ولكن الأغلبية العُظمى من هذه النوعية لا تضيف لك شيئًا، مجرد مضيعة للوقت والمال”.

فيما ذكرت وفاء سعيد الغميطي، كانت حاضرة للفقرة الإنشادية لأطفال ومواهب بحديقة الفراشة، أن “طريقة استقبال ضيوف القناة كانت جيدة، أما موقع الاحتفال فكان الخطأ أنهم فرشوا للأطفال على الأرض، فسبب زحمة وربكة، كذلك حضوري كان عن طريق إعلان القناة على شاشتها، أما الشوارع وتحديدًا في الباحة لم يكن هناك إعلانات عن الاستضافة”.

وتحدثت صالحة قائلة: “المهرجانات متنفس لنا كعوائل موجودة في المنطقة ذهبتُ لكليهما مهرجان الباحة وبلجرشي، وكلاهما رائعين، ولكن لاحظت شيئًا، ففي أحدهما تُوزّع الكوبونات، أما في الآخر يجب أن تشتري أولًا ومن ثم تأخذ، إذا لم يكن لديَ رغبة في الشراء، لماذا يتم إجباري حتى أحصل على كوبون”.

وشدّدت على أن: “الشيء الأهم أتمنى من مسؤولي المنطقة أن تظل أحد المهرجانات مفتوحة وموجودة حتى بعد انتهاء فترة الصيف، فنحن كمواطنين نريد الترفيه والمتعة كذلك”.

مصطافون يرصدون ل ‫(1)‬ ‫‬ مصطافون يرصدون ل ‫(1)‬ مصطافون يرصدون ل ‫(306243301)‬ ‫‬ مصطافون يرصدون ل ‫(306243302)‬ ‫‬ مصطافون يرصدون ل ‫(306243303)‬ ‫‬ مصطافون يرصدون ل ‫(306243304)‬ ‫‬ مصطافون يرصدون ل ‫(306243305)‬ ‫‬


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو .. مياه مخلوطة بالأتربة في “شيب” مياه نخال الباحة !

 المواطن – عبدالعزيز الشهري – الباحة ناشد أهالي