أمير القصيم لشباب عنيزة في مهرجان التمور: فخورٌ بكم

أمير القصيم لشباب عنيزة في مهرجان التمور: فخورٌ بكم

الساعة 1:00 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة, حصاد اليوم
2985
0
طباعة
تمرررر

  ......       

المواطن – أشواق المطيري – القصيم
رعى صاحب السمو الملكي أمير منطقة القصيم الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، أمس، يوم التمور درة فعاليات مهرجان عنيزة الثاني عشر، الذي يُقام تحت شعار “تمورنا صحية”، وانطلق غرة الشهر الماضي ويستمر حتى الخامس من الشهر القادم.
وفور وصول راعي الحفل مقر الاحتفال كان في استقباله محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم، ورئيس البلدية المهندس عبدالعزيز البسام، والمشرف العام على المهرجان يوسف الضاري، وفريق العمل، وجمع من الأعيان والمسؤولين.
واستهل سمو الأمير زيارته بالاطّلاع على سير العمل في مختبر الغذاء والبيئة، وشاهد عن كثب طريقة سحب العينات من المزارعين، ثم تجوّل في ساحة السوق، حيث يُقام يوميًا المزاد العلني، وتحدث لبعض الدلالين ثم ذهب لركن شركة عبداللطيف جميل المُقام في المهرجان، بعد ذلك دلف لركن وزارة البيئة والمياه والزراعة، حيث يشاركون بمعرض توعوي تثقيفي للمزارعين والزوّار ويقدمون جوائر للحضور.
عقب ذلك توجّه الأمير لصالة الضيافة، وبدأ الحفل الخطابي ثم كلمة المشرف العام على المهرجان يوسف الضاري، وقال فيها: “الحمد الله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا وحبيبنا وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا، أما بعد؛ صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن عبدالعزيز آل سعود أمير القصيم أصحاب السعادة، أيها الحفل الكريم، سلامُ الله عليكم ورحمته وبركاته، إبداع وتميز بأسباب من الله ثم رجال مخلصين يعملون في المهرجان، كلمة قالها صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مشعل أمير منطقة القصيم في مهرجان تمور عنيزة الحادي عشر، جعلتنا نسعى جاهدين لتحقيق مزيدًا من التحدي والتصميم للإبداع والتميز؛ فاتخذ فريق العمل بالمهرجان لكل سنة عنوانًا، وتمورنا صحيّة شعارنا هذا العام رؤية سديدة وتجربة فريدة نبعت عبر اثنا عشر عامًا”.
وأضاف: “هي عنيزة برجالها المخلصين وحبهم لمدينتهم يصنعون التميز والنجاح بإصرارهم واهتمامهم، ولما لا وهذا المنتج هو قوت الأجداد ومصدر رزق الأحفاد جعلهم يولونه اهتمامًا أوصلهم للعالمية، فأصبحت تمور عنيزة في كثير من الدول العالم تطلب باسم عنيزة، وما كان ليكون إلا لرجال مخلصين بذلوا ويبذلون لتبقى عنيزة رائدة يدعمهم أمير منطقة القصيم”.
وزاد: “إن ما توليه الدولة لهذا المنتج من اهتمام يجعلنا نفتخر به في كل بلد نذهب إليه بإهداءات التمور من الدولة إلى جميع أصقاع المعمورة؛ فشكر الله لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز اهتمامهما بكل ما من شأنه نفع البلاد والعباد وخدمة النخيل وأهله فهي الاقتصاد القادم والقديم عاش عليه أجدادنا وعشنا عليه”.
وإختتم: “أجدها مناسبة لتقديم الشكر نيابة عن مؤسسة رمال الغضا للسياحة، وأهالي عنيزة، وفريق العمل لرُعاة المهرجان شركة التميمي وشركة عبداللطيف جميل وسيارة هايلوكس السيارة الرسمية ودواجن الوطنية وشركة العطية وبلدية عنيزة والهيئة العامة للسياحة والآثار وفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بعنيزة وشاليهات الرائدة ومطعم الضباب وفندق قولدن توليب وشركة شبة الجزيزة وشركة الجود للاستثمارات العقارية، وأكرر ترحيبي بكم يا صاحب السمو وبجميع رعاتنا وبجميع من حضر، وصلّ الله وسلم على خير خلقه محمد- صلّ الله عليه وسلم- والسلام عليكم”.
ثم قُدم عرض مرئي يحكي النشاط اليومي للسوق وقصة شعار المهرجان والفعاليات المصاحبة والفرص الوظيفية التي وفّرها المهرجان للشباب ونشاط فريق المختبر الصحي اليومي ومعمل التعليب والتغليف، بعد ذلك كرّم الأمير الرعاة والمشاركين في المهرجان.
وقال الأمير في نهاية الحفل: “بدون أدنى شك أن مثل هذا المهرجان في تنظيمه ووجود شباب ورجال من أبناء هذا الوطن يقومون عليه لاشك أنه يعتبر مفخرة، وأحب أن أشيد برئيس بلدية عنيزة المهندس عبدالعزيز البسام والمشغل أو بجميع الرجال الذين يقومون على هذا المهرجان، بإشراف مباشر من محافظ عنيزة عبدالرحمن السليم الذي يقوم بجهود موفقه لإنجاح هذا المهرجان”.
وأضاف: “أنا حقيقة أريد أن أشيد بشعار المهرجان “تمورنا صحية”، وهذا يدل على أن هناك وعيًا للغذاء الصحي بمثل هذه المهرجانات، خاصة أنه منتج هام يستهلكه الجميع بكثافة وعملية التغليف ووجود عبوات مناسبة كلن بحسب رغبته كبيرة ومتوسطة وصغيرة، وعندما يكون هناك أي عمل لا يُخرج إخراجًا مناسبًا، مثل هذا الإخراج العالي الذي نراه اليوم في معمل التغليف سوف يكون مشوهًا ولا يرقى إلى الذوق العام لمثل هذه السلعة التمور”.
وأشار: “أنا حقيقة أشيد بمثل هذا المهرجان وتنظيمه وجدنا تنظيمًا على مستوى عالٍ ووجدنا شبابًا سعوديًا يقوم بالكشف الصحي على مثل هذا المنتج، كذلك في ركن التغليف يعملون بكل جدارة وعصامية، وأشيد بهذه الخطوات وأبشركم كما ذكر لي رئيس البلدية أنه في العام القادم سيتم العمل بالسوق الجديد، الإمكانيات أكبر وتنظيم يليق بهذا المهرجان، علمًا بأن هذا التنظيم رائع والأعوام السابقة ولم أجد قصورًا”.
وقال: “ولكن عندما يكون في مكان أوسع سوف يكون هناك مجال أرحب لإيجاد كثير من الفعاليات، وأعود وأكرر أن ما تقوم به هذه المحافظة من تنظيم المهرجانات مُدعاة للفخر والاعتزاز، وأؤكد المهرجان رائع ومتميز ولله الحمد وبدون أدنى شك نفتخر بمثل هذه المهرجانات سواء في المنتج والنوعية وما يقوم به الإخوان بالبلدية بكشف صحي على التمور ووضع علامة غير صالح للاستهلاك هذا يدل على المصداقية، ومعنى حرصهم على صحة المواطن، ومثل هذه الأمور يجب أن يُشاد بها ويًشكر عليها الإخوان”.
وبسؤاله عن تجربة عربات الألمنيوم بنقل التمور في السوق، قال: “أنا أعلم أن جميع أبناء المنطقة بجميع محافظاتها يستفيدون من بعضهم، ولكن لكل مهرجان ظروفه الخاصة وخططه المعينة ورجاله الذين يقومون به، وأشيد بدور بلدية عنيزة واللجان حتى إني لاحظت أن لكل عربة رقم يُبين وتوضح المشكلة ويستطيع الوصول لها كما أن عدد العربات بلا شك خطوة متميزة”.
واختتم: “الشباب السعودي في التغليف أنا فخور بهم فخور بهم وأعتبرهم أبنائي وقلتها لهم أنا فخور بكم لأني أتذكر قبل سنوات شاهدت زملائهم في مشروع الضمادون، وأنا أشيد في هذا المهرجان بثلاثة جوانب؛ الكشف الصحي والشفافية والجانب الثاني معمل التغليف والثالث وجود حرص شديد أن وجود التنظيم ينعكس على جودة المنتج وللرعاة الشكر لا يوفيهم حقهم ولهم منّا الشكر والتقدير وليس كثيرًا منهم هؤلاء رجال مخلصين ووافين لوطنهم، وأتمنى أن يحذوا بقية رجال الأعمال حذوهم ويدعمون مثل هذه المهرجانات”.


قد يعجبك ايضاً

فيسبوك تطلق برنامجاً لتعليم تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي للشباب

المواطن – نت قال جوكين كانديلا رئيس قسم