الخدمات الصحية في المملكة إحدى الجوانب المضيئة في مسيرة التنمية

الخدمات الصحية في المملكة إحدى الجوانب المضيئة في مسيرة التنمية

الساعة 2:52 صباحًا
- ‎فيالمراسلون, اليوم الوطني, حصاد اليوم
2850
0
طباعة
IMG-20160923-WA0000-1

  ......       

المواطن _ وليد الفهمي _ الرياض

عبر المدير العام التنفيذي لمدينة الملك سعود الطبية الدكتور هيثم بن محمد الفلاح عن أصدق التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء، والشعب السعودي الكريم؛ بمناسبة اليوم الوطني السادس والثمانين للمملكة العربية السعودية .

وقال الدكتور هيثم الفلاح إن هذه الذكرى المباركة تمر علينا والمملكة تواصل مسيرتها التنموية التي لم تتوقف منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه، مروراً بأبنائه البررة من بعده ـ رحمهم الله ـ، وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ .

وأضاف إن المملكة العربية السعودية تحصد اليوم ما زرعه المؤسس طيب الله ثراه من استقرار وأمن ووحدة قل نظيرها، مشيراً إلى أن واجبنا أن نواصل المسير نحو المزيد من التنمية والبناء .

وأشار إلى أن اليوم الوطني هو وقودنا للإخلاص بالعمل، ولنذكر ما قدموه هؤلاء الرجال الأفذاذ، داعياً منسوبي المدينة السعي في تقديم أرقى خدمات الرعاية الصحية، وتحقيق أعلى مقاييس الرضا للمرضى .

وأكد الدكتور الفلاح أن الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية هي إحدى الجوانب المضيئة في مسيرة التنمية بتعدد المدن الطبية وانتشار المستشفيات والمراكز الصحية التي تقدم أرقى الخدمات للمواطنين والمقيمين .

ولفت الدكتور الفلاح النظر إلى أن مدينة الملك سعود الطبية هي إحدى الصروح الصحية التي تشهد على دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين للقطاع الصحي، مشيراً إلى أن الخطة الإستراتيجية للمدينة للخمس سنوات القادمة (2016-2020)، محورها رعاية المريض، والسعي للتميز في رفع تحسين جودة العناية الطبية، بما يتواكب مع رؤية المملكة2030م التي أنشئت المدينة لتحقيقها (مكتب التخطيط الإستراتيجي)، لمتابعة مؤشرات الأداء والتأكد من سير الخطط التطويرية بما يتوازى مع الرؤية الطموحة .

وسأل د.الفلاح في ختام تصريحه الله العلي القدير أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد وأن يديم على هذه البلاد وشعبها الأمن والاستقرار والرخاء والنمو وأن يحفظها من كل مكروه .


قد يعجبك ايضاً

السند: المهربون استخدموا أطفالاً لترويج المخدرات على أنها سلع خيرية

المواطن – سعيد آل هطلاء – عسير أكد