الشؤون الإسلامية تُقيم برامجاً تدريبية مُكثّفة للدعاة والمترجمين والمكلفين بالعمل في الحج

الشؤون الإسلامية تُقيم برامجاً تدريبية مُكثّفة للدعاة والمترجمين والمكلفين بالعمل في الحج

الساعة 2:30 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة, حصاد اليوم
1755
0
طباعة
وزارة الشؤون الاسلامية

  ......       

المواطن – الرياض

أقامت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة في الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة، والزيارة بمكة المكرمة، بالتعاون مع الجمعية السعودية للدراسات الدعوية، عدة برامج تدريبية مكثفة للدعاة والمترجمين والمكلفين بالعمل في موسم حج هذا العام 1437هـ.

واشتملت البرامج على عدد من المحاور الرئيسية؛ منها مهارات التعامل مع الحجاج وفقه الدعوة في الحج، وأحوال الحجاج وسماتهم، وتنمية مهارات المترجمين في الحج ومهارات الإلقاء، وتتراوح مدة كل برنامج ما بين يوم إلى ثلاثة أيام.

وتأتي هذه البرامج بناءً على توجيهات نائب الوزير، الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري، التي تقدم سنوياً للدعاة والمترجمين والمكلفين بالعمل في موسم حج هذا العام، سعياً لتطوير العمل الدعوي وتنوع أساليبه، ويحاضر فيها نخبة من أصحاب الفضيلة العلماء وأعضاء هيئة التدريس بالجامعات السعودية والمدربين المعتمدين، ويشرف عليها ميدانياً مدير عام الإدارة العامة للتطوير الإداري بالوزارة، الدكتور صالح بن أحمد الزهراني.

وتهدف البرامج، إلى تزويد المشاركين من الدعاة بمهارات التشخيص والتعامل مع جميع فئات حجاج بيت الله الحرام من مختلف الجنسيات، والقدرة على القيام بالعمل الدعوي والمساهمة في رفع الأداء للدعاة والمترجمين، إضافة إلى بيان المسؤولية الملقاة على عاتقهم وهي الدعوة إلى الله على علم وبصيرة وتوجيه ضيوف الرحمن بالحكمة والموعظة الحسنة، ممتثلين لما جاء في القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة، ومن الأهداف تحفيز المتدرب على التمرس في التعامل الدعوي المحترف مع واقع الدعاة وأحوال المدعوين، وتهيئة الداعية المتدرب على المرونة والتأقلم مع كل ما يستجد لدى مدعويه، وما يطرأ في بيئتهم وأوساطهم، وكذلك ربط المتدرب بمشكاة النبوة في الدعوة إلى الله تعالى، وتحسين أدائه وتطويره.

وتستهدف البرامج، أصحاب الفضيلة الدعاة العاملين في مجال الدعوة إلى الله، الذين يباشرون عملهم في موسم الحج بتكليف من وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، وكذلك المترجمين الذين يعملون معهم للترجمة بجميع لغات الحجاج، مع مراعاة تنوع الأساليب التدريبية؛ مثل: (إدارة الحوار والنقاش  والمحاضرة القصيرة وتطبيقات علمية فردية وجماعية  وورش عمل وعرض مقاطع مرئية توضيحية).

يأتي ذلك حرصاً من الوزارة على بيان هذه الشعيرة العظيمة لضيوف الرحمن، وتلبية احتياجاتهم الشرعية والتيسير عليهم إتباعاً لسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم، ونشر معاني التراحم والتعاون.


قد يعجبك ايضاً

مؤتمر عالمي يستعرض التصاميم والتقنيات في بناء المساجد

المواطن-عامر عسيري-الدمام استعرض المؤتمر العالمي الأول لعمارة المساجد