العقيل يوضح : وقوع الحاج في الإثم إذا أدى المناسك دون تصريح

العقيل يوضح : وقوع الحاج في الإثم إذا أدى المناسك دون تصريح

الساعة 1:10 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2620
0
طباعة
طلال-بن-أحمد-العقيل-مدير-عام-الأوقاف-بمكة

  ......       

المواطن – واس
أوضح مستشار وزير الشؤون الإسلامية رئيس اللجنة الإعلامية للتوعية الإسلامية في الحج الشيخ طلال بن أحمد العقيل أن الخدمات الدعوية حققت ما هو مأمول منها لتعليم الحجاج وتوعيتهم وإرشادهم.
وأكد أن الوزارة تسعى للتطوير والتجديد والإضافة باستمرار انطلاقاً من تعليمات معالي الوزير الشيخ صالح آل الشيخ ، الذي يركز على عدم التكرار وضرورة الابتكار ويعتمد تنفيذ البرامج المتطورة والعصرية بما يحقق توعية سريعة وعصرية للحجاج وتقديم الخدمة الفورية لمن يحتاج إليها لتعزيز جوانب الاستقرار النفسي والهدوء والسكينة ، وذلك من خلال نشر العلوم والمعارف وشرح مفصل ودقيق لأحكام الشريعة والعقيدة وعلوم الحج وما ينبغي للحجاج معرفته من التعليمات التي توضح المخالفات وتحذر من نتائج عدم التقيد بالتعليمات، ومن أبرزها ظاهرة الافتراش المنبوذة وحكم الافتراش في الطرقات وما يترتب على ذلك من الأضرار، إضافة لمجموعة من التجاوزات بأشكالها وأنواعها وصورها .
وأكد العقيل ضرورة وأهمية الحصول على تصريح الحج وعدم جواز مخالفة تعليمات ولي الأمر ، مشيراً إلى أن التحايل على النظام يعتبر مخالفة شرعية يأثم من لا يتقيد بمضمونها ويأثم فاعلها المتجاهل لحكمها الشرعي ، ويعرض نفسه للعقوبات التي قررها النظام الصادر من الجهات المعنية التي قررت ضرورة حصول المواطن والمقيم على تصريح الحج كل خمس سنوات بما ينظم رحلة الحج ، ويمنع التخبط والفوضى والعشوائية ويعزز معاني أمن الحج ويساهم في سلامة وصحة الحجاج.
ولفت إلى أن الحصول على تصريح الحج، مطلب مهم يتوافق مع التطور السريع والنهضة العمرانية المشاهدة في ظل أن تنظيم أعمال الحج مبني على أسس وقواعد وفتاوى وموافقات العلماء ، وعلى دراسات ومشاورات واستشارات وتواصل وتنسيق مع أساتذة الإدارة وخبراء الأمن وعلماء الشريعة ، وحظي بتأييد هيئة كبار العلماء وفي مقدمتهم سماحة المفتي العام الذي يؤكد بصفة مستمرة أهمية التقيد بهذا التنظيم الذي أصبح ضرورة ينبغي العناية بها وعدم مخالفتها والتحايل عليها بأي شكل من الأشكال .
وقال الشيخ طلال العقيل ” ينبغي على الحجاج معرفة أحكام الحج والواجبات خاصة مع توافر وسائل العلم والمعرفة والتعليم والدعوة والإرشاد التي أصبحت اليوم بفضل الله تعالى في متناول الجميع عبر وسائل الاتصال والإعلام وهي فرصة مناسبة ومتاحة “.. داعيا الجميع إلى الاستفادة من هذه الخدمات التي وفرتها المملكة لضيوف الرحمن بتوجيه من القيادة الرشيدة في هذا البلد الذي شرف الله تعالى ولاة الأمر وأبناءه للقيام بهذا العمل العظيم .
وأشار “العقيل” إلى أنه يوجد إقبال كبير من الحجاج للاستفادة من خدمة الهاتف المجاني الإرشادي مما يؤكد حاجتهم للمعلومات ومعرفة التعليمات والأحكام المتعلقة بالحج والمناسك منذ أولى خطواته ابتداء من الإحرام ومعانيه ومواقيته الزمنية والمكانية والمحظورات للراغبين في أداء الحج بأنواعه الثلاثة ومناسكه المعروفة التمتع والقران والإفراد ، وأنواع الطواف والسعي ويوم التروية وأحكامه وأعماله ، ويوم عرفة وفضله ، والمزدلفة ، ويوم النحر وهو اليوم العاشر من ذي الحجة يوم عيد الأضحى المبارك ، ويوم الحج الأكبر وموعد التلبية والتكبير ، وطواف الإفاضة ، وأعمال الحاج في أيام التشريق وموعد المغادرة للمتعجلين والمتأخرين ، وآخر واجبات الحج وصفة زيارة المسجد النبوي والتعريف بمعنى الاستطاعة في الحج وحكمه وأنه على الحجاج أن يأخذوا الأحكام عن النبي صلى الله عليه وسلم الذي وجه بذلك في قوله ” خذوا عني مناسككم ” وتوجيهاته في الحديث المشهور للسائلين في يوم النحر وإجابته لهم للتيسير على النفس بقوله صلى الله عليه وسلم لمن قال رميت قبل أن اذبح الهدي ، والآخر حلقت قبل أن أطوف للإفاضة: “افعل ولا حرج .”
وأوصى العقيل من أراد الحج بالتعاون مع جميع مؤسسات وقطاعات الدولة وعدم مخالفة الأنظمة وعدم تجاوز التعليمات ، والسعي لدعم وتعزيز مفهوم التعاون لتحقيق الاستقرار في رحلة الحج بعيداً عن المخالفات التي تكون مخالفة لمواصفات الحج المبرور .
وأكد مستشار وزير الشؤون الإسلامية رئيس اللجنة الإعلامية للتوعية الإسلامية في الحج أن برامج الوزارة لهذا العام تنفذ وفق ما ورد في خطة العمل المبنية على أسس وموزعة على مراحل رؤية وأهداف ورسالة لتصل إلى الحجاج عبر الوسائل العصرية المباشرة وغير المباشرة متصلة بالعلم والمعرفة والأنظمة والتعليمات والإرشادات الأمنية والصحية والإدارية والتنظيمية ، وما يتصل كذلك بالسكن والمواصلات والإعاشة والمواصلات والبرامج الدعوية التي ترشد الحجاج وتحثهم على التقيد بالنظام .
وأفاد أن الوزارة ركزت على استخدام تقنية الاتصالات والمعلومات لإيصال التعليمات ونشرها بين الحجاج بشكل أكبر لتعزيز مفهوم التوعية السريعة والمبسطة والواضحة والمفهومة بما يساهم في حصول الحاج على المعلومات السليمة التي تساعده على أدائه للفريضة وفق خطوات راسخة تضمن سلامته وتحافظ على أمنه بإذن الله تعالى ، وتحقق لحجاج بيت الله الحرام موافقة رحلة حجهم للسنة النبوية بعيداً عن المخالفات واقتراف الذنوب والمعاصي والرفث والفسوق والجدال في الحج.
وقدم في ختام تصريحه الشكر لأصحاب الفضيلة دعاة التوعية في الحج الذين يبذلون جهداً مشكوراً ويعملون على مدار الساعة للرد على أسئلة الحجاج وإرشادهم عبر الهاتف المجاني 8002451000 ، أو من خلال رقم خدمة مناسك للتوعية الآلية بلغاتها العالمية الثماني 8002488888 التي تأتي ضمن الخدمات التي تقدمها الوزارة لضيوف الرحمن.


قد يعجبك ايضاً

ضبط 45 شاحنة أجنبية تعمل في المملكة بدون تصريح

المواطن – وكالات نجحت هيئة النقل في ضبط