تنفيذ برنامج إحصاءات الحج لدعم التنمية في الحرمين الشريفين

تنفيذ برنامج إحصاءات الحج لدعم التنمية في الحرمين الشريفين

الساعة 7:06 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2270
0
طباعة
الاحصاء

  ......       

المواطن – الرياض 

أقامت الهيئة العامة للإحصاء إيجازها الإعلامي هذا العام، اليوم الخميس، السابع من ذي الحجة للعام الحالي 1437هـ، في مركز الشميسي (طريق مكة/ جدة السريع)، وأعلنت من خلاله أنَّه وفق إحصائيات الحج كل عام يتوافد 80% من حجاج الداخل إلى مكة المكرمة يومي السابع والثامن من كل عام، وأنها ستعلن نتائج هذا العام مساء يوم عرفة الموافق للأحد القادم التاسع من ذي الحجة، وستنشرها عن طريق خريطة الحج الإحصائية في موقعها الرسمي على الإنترنت، إضافة إلى نشرها في وسائل الإعلام.
وقدّم الإيجاز الإعلامي الذي حضرته مختلف وسائل الإعلام، رئيس الهيئة العامة للإحصاء د. فهد بن سليمان التخيفي، بحضور كافة قيادات الهيئة، وأكد معالي رئيس الهيئة في بدايته على أنَّ الإعلام السعودي يستشعر أهمية دوره ومسؤولياته في نقل جهود المملكة العربية السعودية في خدمة ضيوف الرحمن، وأنَّ جميع وسائل الإعلام أصحبت تعمل كشريك رئيسي لكافة الجهات الحكومية، بصفتها أحد صُنَّاع النجاح الذي تفتخر به المملكة في كل موسم من مواسم الحج، وكشف معاليه أنَّ استعدادات الهيئة هذا العام لتنفيذ برنامج إحصاءات الحج قد بدأت منذ نهاية الموسم الماضي.
وتوالت الاجتماعات الأسبوعية منذ شهر شعبان، واستلمت الهيئة مواقعها في مكة والمدنية والطائف وجدة منذ بداية ذي القعدة.

وأضاف، أنه يتواجد حاليًا في الميدان أكثر من 450 باحثًا إحصائيًا وإداريًا وفنيًا من منسوبي الهيئة العامة للإحصاء، موزعين على كافة المراكز الرئيسية في مكة والمدنية وجدة والطائف يعملون على مدار 24 ساعة ابتداءً من السبت الماضي 1 ذي الحجة، ويستمر عملهم حتى مغيب شمس يوم عرفة الأحد القادم 9 ذي الحجة في كافة مراكز حصر أعداد الحجاج هذا العام: مركز طريق (مكة/ جدة السريع) ومركز طريق (مكة/ جدة القديم) ومركز التنعيم (الطريق الواصل بين المدينة المنورة ومكة المكرمة) ومركز الشرائع (الطريق الواصل بين مدينة مكة المكرمة ومدينة الطائف مرورًا بالسيل) ومركز الكر (الطريق الواصل بين مكة المكرمة والطائف مرورًا بالهدا) ومركز الجنوب (طريق الليث – جازان بالقرب من قرية السعدية)، إضافةً إلى مراكز إحصاءات الحج المُساندة في مركز جدة (طريق مكة المكرمة -جدة السريع) في كل من مطار الملك عبد العزيز الدولي، ومحطة النقل الجماعي، إضافةً إلى بعض المواقع الأخرى بمدينة جدة، ومركز المدينة (أبيار علي) ومركز الطائف (السيل الكبير).
ويدخلون بيانات كل سيارة تحمل حجاجًا من الداخل تتضمن نوعها وجملة الحجاج، موزعين حسب الجنس والجنسية في الاستمارة الإلكترونية المبرمجة على الأجهزة اللوحية، ويتم إسناد البيانات المدخلة لبُعدين؛ زماني ومكاني، بحث تتم مزامنة الدخول مع موقع جمع البيانات من خلال إحداثيات الموقع الفعلي للدخول، ثم يتم نقل المعلومات إلى قواعد بيانات مركز الإدخال من خلال أنظمة نقل وتزامن البيانات بين الأجهزة الكفية وقواعد بيانات المراكز، بعدها يتم نقل البيانات آليًا إلى قاعدة البيانات الرئيسة في مدينة مكة المكرمة، حيث تتم معالجة البيانات واستخراج التقارير اليومية والنشرة الخاصة بإحصاءات الحج.
وذكر الدكتور فهد التخيفي، من خلال الإيجاز، أن برنامج إحصاءات الحج، والذي تنفذه الهيئة العامة للإحصاء، يشتمل على ثلاثة مسارات رئيسية؛ مسار لحجاج الداخل وهم كل الحجاج القادمين من مختلف مناطق المملكة إلى مدينة مكة؛ ومسار لحجاج الخارج وهم الحجاج القادمون من خارج المملكة عبر كافة منافذه الجوية والبرية والبحرية، وتعتمد الهيئة العامة للإحصاء في عدهم وحصرهم على ما يردها من الجهات المعنية، ومسار حجاج مدينة مكة، والذين يتم تقديرهم بناء على نتائج مسوحات سابقة.
وأكد معالي رئيس الهيئة العامة للإحصاء، أنَّ الهيئة تعمل وبشكل مستمر ودوري على تطوير الأساليب والمنهجيات والبرمجيات المتعلقة بجمع ومعالجة وتحليل ونشر بيانات الحجاج لتحقيق الشمولية والموثوقية والآنية في مجال نشر البيانات، وأضاف التخيفي، أن برنامج إحصاءات الحج والذي تنفذه الهيئة العامة للإحصاء يهدف إلى توفير إحصاءات وبيانات ومعلومات تفصيلية ودقيقة عن أعداد الحجاج من الداخل والخارج، لتساعد وتدعم كافة أجهزة الدولة المعنية في برامج الخطط المستقبلية لغرض تأمين الخدمات اللازمة لضيوف بيت الله الحرام الحجاج والمعتمرين بما يتوافق مع تحقيق أهداف الرؤية السعودية 2030 شاملة كافة الخدمات الاجتماعية والصحية والأمنية والغذائية وخدمات النقل والمواصلات، وذلك من خلال استخدام سلسلة زمنية لبيانات دقيقة عن أعداد الحجاج، وتساهم كذلك في تقدير القوى العاملة اللازمة لخدمة الحجاج والمحافظة على أمنهم وراحتهم خلال موسم الحج من كل عام، إضافةً إلى تمكين الجهات المعنية، ومن خلال نتائج برنامج إحصاءات الحج من دراسة التجهيزات والمرافق الأساسية في مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة وأخذها في الاعتبار عند إعداد الخطط اللازمة لذلك، ووضع الخطط المرورية السنوية اللازمة بما في ذلك خطة التصعيد والنفرة ودعم الباحثين والدارسين والمستفيدين المهتمين في هذا المجال، وتقييم النشاطات والفعاليات التي تقوم بها الجهات المعنية بخدمة الحجيج، وتساعد هذه النتائج في التعرّف على التغير الحادث لطريقة القدوم.
ومن جهة أخرى، أوضح معالي د. فهد التخيفي، أنَّه تم توفير خدمة لغة الإشارة هذا العام في برنامج إحصاءات الحج في كافة مداخل مدينة مكة، لتسهيل التواصل مع الحجاج من فئة الصم، من خلال شبكة مرئية مرتبطة بالمترجمين في المركز الرئيسي تتيح التواصل معهم بلغة الإشارة لاستيفاء أية بيانات أو معلومات تتطلبها عملية حصر أعداد الحجاج، وتأتي هذه الخدمة لتضمن حق المساواة للأشخاص ذوي الإعاقة وتعزز مفهوم الاستقلال واعتماد الشخص الأصم على نفسه في التعامل مباشرة مع موظفي الهيئة، وتترجم سياسة المملكة العربية السعودية نحو تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، وتوفير خدمات موائمة وبيئة شاملة لهم.


قد يعجبك ايضاً

أبا الخيل يدشن برنامج ” البدائل التعليمة – تطبيق جوال المعاهد العلمية “

المواطن – الرياض تلقى مدير جامعة الإمام محمد