نجاح الصحّة في الحج.. قصّة حية ترويها عين “المواطن”

نجاح الصحّة في الحج.. قصّة حية ترويها عين “المواطن”

الساعة 5:09 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, المراسلون, حصاد اليوم
3650
0
طباعة
وزارة الصحة السعودية

  ......       

 المواطن – عبدالعزيز العلي

ارتكز نجاح وزارة الصحة الباهر، في موسم حج هذا العام،على عوامل متعددة، كانت مفتاحاً للنجاح، وباب للتميز، فتح من قبل كوادر الوزارة المشاركين في موسم الحج, وعلى رأس المنظومة الدكتور توفيق الربيعة، وزير الصحة.

“المواطن”، اقتربت من كواليس النجاح، وحاولت تلامس البعض منه, من خلال رصد عن كثب لأعمال الوزارة في الحج، وعوامل النجاح التي تحققت؛ وذلك بالحديث مع المكلفين من كوادر الوزارة، الذين عملوا في موسم حج هذا العام.

وكان العنوان الأبرز، روح الفريق وقرب القيادات بالوزارة مع الفريق العامل بالمشاعر، وتعاضد الجميع ضمن خندق واحد، وبشعار واحد خدمة مميزة وعطاء غير منقطع، والعمل بين كافه الكوادر الصحية من فنية وطبية وإدارية بوتيرة واحدة، تعلوها الابتسامة في تقديم الخدمات لضيوف الرحمن، بمثابة نقطة انطلاق نحو الإبداع والتميز في العمل، كذلك العمل كان على مدار الأربعة وعشرين ساعة، من كافة الممرضين والأطباء، الذين يسكنون في نفس سكن المستشفيات التي يعملون بها، لذلك تجدهم دائماً قريبين من الحالات واستجابتهم كانت سريعة للغاية.

ومن عوامل النجاح التي تحدث عنها العاملون؛ إنه في حال وجود ضغط على المستشفيات بالمشاعر المقدسة،تشاهد كافة الطواقم العاملة في المستشفى، من أقسام علاقات مرضى والأمن والتغذية وغيرها من التخصصات المساندة، يعملون على تنظيم دخول المرضى على العيادات والطوارئ، حتى تكتمل تقديم الخدمة لضيوف الرحمن بكل يسر وسهولة، كذلك الحراسات الموجودة خارج المستشفى، تجدهم دوماً يعملون ببشاشة وإنصات كبير مع حجاج بيت الله، ويقومون بتوزيع أدوات تعقيم على كل منهم في الخارج، من أجل تعقيم الحجاج.

و العمل كان بتناغم كبير بين الأطباء والممرضين، وقيادات المستشفيات والمراكز الصحية، مما أثر على جودة الخدمة المقدمة في المنشآت الصحية العاملة في موسم الحج.

وأيضاً تفاعل المغردون مع ما قدم من قِبل وزارة الصحة، وكانت لهم ردة فعل إيجابية، تجاه ما قامت به الوزارة، من خلال هاشتاق “أبطال الصحة”، الذي اطلق في شبكات التواصل الاجتماعي، وحظي بمتابعة وتفاعل كبير من المشاهير وكافة أطياف المجتمع، وظهرت فيه صورة مضيئة للعاملين في موسم الحج، من كوادر الوزارة.

وكان لتواجد وزير الصحة، الدكتور توفيق الربيعة، ونائب وزير الصحة، حمد الضويلع، وقيادات الوزارة للوقوف على أدق التفاصيل بالعمل، وتشجيع الكوادر الصحية العاملة في المشاعر المقدسة، من خلال الحديث المباشر معهم من قِبل القيادات أو من خلال وسائل الإعلام، كان له أثر إيجابي كبير في تحفيز الموظفين ورفع الروح المعنوية لديهم.

وتداولت مجموعة من الصور، التي يظهر فيها وزير الصحة، الدكتور توفيق، قريب من كافة الطواقم الطبية، بالتقاط الصور معهم والأحاديث فيما بينهم، كذلك تواجد الوزير بشكل عفوي وتلقائي بين الموظفين في طوابير تناول إحدى الوجبات، ليؤسس الوزير فكر حديث يخلع فيه عباءة الرسمية، التي اعتاد عليها الجميع من الوزراء، ليكون أكثر قرباً من موظفي الوزارة دون تكلف.

يذكر أن الوزارة قدمت خدمات صحية مميزة خلال موسم الحج هذا العام، كانت محط إعجاب الجميع، وذلك بتسخير جميع الإمكانيات البشرية، حيث تم تكليف ما يقارب 26000 ممارس صحي في برنامج القوى العاملة من مختلف الفئات الطبية والفنية والإدارية، في موسم الحج.


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. ”المواطن” توثق بالصور لقاء الاتحاد و الاتفاق