إعلان النتائج النهائية لمسابقة “تميز المجمعات القرآنية” بتحفيظ الرياض

إعلان النتائج النهائية لمسابقة “تميز المجمعات القرآنية” بتحفيظ الرياض

الساعة 12:27 مساءً
- ‎فيأخبار 13 منطقة, حصاد اليوم
1475
0
طباعة
الشيخابراهيم-العبد

  ......       

المواطن – الرياض

حصل مجمع الأميرة سارة بحي الشفاء لتحفيظ القرآن الكريم على المركز الأول في مسابقة معايير التميز للمجمعات القرآنية لعام 1437هـ والتي نظمتها الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بالرياض.

شارك في المسابقة قرابة 50 مجمعاً من المراكز العشرة التابعة لها، وحصد مجمع آل عشيوان ومجمع الحزم التابعان لمركز الدائري الغربي على المركزين الثاني والثالث، بينما حجز المركز الرابع مجمع سهل بن سعد التابع لمركز الروضة، وحصل مجمع الخير بمركز الوسط الجنوبي على المركز الخامس.

أشرف على المسابقة قسم الإشراف التربوي بإدارة الشؤون التعليمية بتحفيظ الرياض، حيث تم تشكيل ثلاث لجان لزيارة المجمعات وتقييمها والاطلاع على المستندات والوثائق، وإجراء المقابلة الشخصية للمشرفين ومعلمي المجمعات، والاطلاع على حساب المجمع في برنامج تاج الإلكتروني، ورصدت الجمعية جوائز قيمة للمجمعات الفائزة بلغت 150 ألف ريال، حيث حصل الفائز بالمركز الأول على 15000 ريال والمركز الثاني 14000 ريال والمركز الثالث 12000 ريال.

وصرح الشيخ إبراهيم بن عبد الله العيد المساعد للشؤون التعليمية لحلقات البنين بأن المسابقة هدفت إلى رفع وتحسين مستوى الأداء التعليمي والتربوي في المجمعات القرآنية، وتشجيع عطاء المجمعات القرآنية وتحسينه، وإذكاء روح التنافس الشريف بين المجمعات القرآنية، ورفع مستوى وعي القائمين على المجمعات بأهمية التطوير، وتفعيل لوائح وإجراءات الجمعية في المجمعات القرآنية.

وأوضح العيد أن الجمعية قد وضعت عدداً من المعايير والضوابط للمجمعات المشاركة في المسابقة، قسمت على ثلاثة أقسام: ففي الجانب الإداري يشترط وجود خطة عمل وتطبيق برنامج تاج والضبط المالي والإداري ووجود نظام مفعل لتحفيز العاملين ووجود مقر لإدارة الحلقة في مكان مناسب ووجود لوحات لمسميات الحلقات والتفاعل مع المركز ووجود تصريح للحلقة ووجود مواصلات للطلاب يومياً.

وقاس الجانب التربوي التواصل بين الحلقة وأولياء الأمور والوضع العام للحلقة واعتماد برنامج يعزز القيم والسلوك وتنوع الأنشطة والبرامج ذات العلاقة بالقرآن الكريم ومشاركة الحلقة في أنشطة الجمعية أو المركز بمعدل 3 مشاركات، أما الجانب التعليمي فاعتمد على عدة معايير منها: وجود استمارة متابعة الحفظ، ووجود استمارة متابعة المراجعة، وإقامة دورة تدريبية في التجويد للطلاب، وحضور دورة في التجويد للمعلمين، وجودة تلاوة الطلاب، وحصول المعلمين على شهادة خاتم أو إجازات، ووجود حلقة للعناية بالمتميزين، ووجود حلقة خاصة لتصحيح التلاوة.

وفي ختام تصريحه شكر العيد المجمعات المشاركة في المسابقة، مؤكداً أن المسابقة كان لها مردود إيجابي في إذكاء روح التنافس بين المجمعات القرآنية وزيادة إنتاجية الحلقات مما نتج عنه زيادة عدد الحافظين والخاتمين في الجمعية بشكل ملحوظ.


قد يعجبك ايضاً

#وظائف إدارية شاغرة باللجنة الأولمبية في #الرياض

المواطن- خالد الأحمد أعلنت اللجنة الأولمبيّة العربيّة السعوديّة