بالفيديو.. أقوى موقفين مرّ بهما عبد العزيز الجبرين في الملاعب!

بالفيديو.. أقوى موقفين مرّ بهما عبد العزيز الجبرين في الملاعب!

الساعة 1:39 صباحًا
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
7330
0
طباعة
عبدالعزيز الجبرين

  ......       

المواطن – مروة نبيل

على الرغم من صِغر سِنّه، حيث إنّه لم يتجاوز الـ27 من عمره بعد، إلا أنّ نجم وسط نادي النصر، عبد العزيز الجبرين، مر بأزمتين كبيرتين إحداهما؛ بسبب انتقاله لـ”النصر”، والثانية؛ عقب تعرضه لإصابة قوية بقطع في الرباط الصليبي خلال مباراة الأهلي، وستمنعه من اللعب لمدة 6 أشهر تقريبًا مع ناديه والمنتخب السعودي.

واستطاع عبد العزيز الجبرين، أنّ يخرج من أزمته الأولى، ويعود للمشاركة في المباريات ويتألق مع نادي النصر، ويُمني نفسه أنّ يعود من أزمته الثانية، ليُشارك ويُمتع مُشجعيه في المستطيل الأخضر.

وترصد “المواطن” أبرز موقفين مرّ بهما عبد العزيز الجبرين، خلال مسيرته في الملاعب.

– أزمة انتقاله لـ”النصر”:

أكدت بعض التقارير الرياضية عام 2014، وجود اتفاق بين إدارتي الرائد والهلال، لانتقال عبدالعزيز الجبرين، إلى صفوف الزعيم مقابل 8 ملايين ريال، مع ترك حرية الاتفاق على راتب اللاعب مع إدارة ناديه الجديد، لتخرج تقارير إعلامية، تُشير إلى رحيل نجم الوسط المتألق لـ”الهلال”، ولكنه في نهاية المطاف انضم إلى النصر!.

تعود تفاصيل الواقعة إلى فترة الانتقالات الشتوية 2014، حيث كان عضو شرف نادي النصر، سلمان المالك، قد توصل إلى اتفاق لضم عبد العزيز الجبرين، إلا أنّ رئيس العالمي، الأمير فيصل بن تركي، قرر تأجيل الصفقة لنهاية الموسم، الأمر الذي سمح لنادي الهلال، بالدخول في المنافسة لضم اللاعب.

وتوصل مسئولو نادي الهلال، بالفعل إلى اتفاق مع إدارة الرائد، من أجل التعاقد مع عبد العزيز الجبرين، وتم توقيع اتفاقية بين الناديين، ولكن في غياب نجم وسط الفريق ولا تحمل توقيعه، ليخرج عبد العزيز المسلم، رئيس الرائد، ويؤكد أنّ اللاعب بات هلاليًا، وفي حالة رغبة النصر بضمه فعليها مفاوضة “الزعيم”.

وخرج عبد العزيز الجبرين، بعد ذلك في عِدة لقاءات إعلامية، وأبدى خلالها رغبته في الانضمام إلى صفوف النصر، ووافقت فيما بعد إدارة الرائد على رحيل اللاعب إلى العالمي، في صفقة بلغت 24 مليون ريال، لمدة 5 سنوات، حصل ناديه على 12 مليون ريال، ومثلها لنجم الوسط المتألق.

ولم تمر أزمة انتقال عبد العزيز الجبرين، لنادي النصر عقب وجود اتفاقية بين إدارتي الرائد والهلال مرور الكرام، حيث قامت لجنة الاحتراف التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، بتوقيع غرامات على الأندية واللاعب ووكيل أعماله وعضو شرف نصراوي.

وفرضت لجنة الاحتراف، غرامية مالية على أندية الرائد، الهلال والنصر، قدرها 500 ألف ريال لكل نادٍ، كما تم تغريم كل من؛ عبدالعزيز الجبرين، ورئيس نادي الرائد، عبدالعزيز المسلم، وعضو شرف النصر، سلمان المالك، 300 ألف ريال لكل منهما.

وغرمت “الاحتراف”، أيضًا مشرف فريق الرائد، عبد الله السبيعي، مبلغ 50 ألف ريال، بالإضافة إلى وكيل أعمال اللاعب عبد العزيز الجبرين، صالح الداود، الذي تم تغريمه 20 ألف ريال، ووكيل أعمال اللاعبين، ذيب الدحيم 300 ألف ريال.

– أزمة “الرباط الصليبي”:

في الوقت الذي يسعى فيه اللعب باستمرار والتألق مع النصر، من أجل مواصلة مسيرته في البطولات المحلية، ومساعدة المنتخب السعودي في الوصول إلى نهائيات كأس العالم، تعرض عبد العزيز الجبرين، لإصابة قوية خلال مباراة العالمي والأهلي، ضمن منافسات الجولة السادسة من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين.

وتلقى عبد العزيز الجبرين ومسئولي نادي النصر، صدمة عقب نهاية المباراة وإجراء الفحوصات الطبية، خاصًة أنّها أثبتت إصابة اللاعب بقطع في الرباط الصليبي، وحاجته إلى إجراء عملية جراحية، وسيبتعد عن الملاعب لفترة تصل إلى 6 أشهر، وبالتالي سيغيب عن ارتباطات العالمي والمنتخب السعودي القادمة.

ومن جانبه، حاول رئيس نادي النصر، الأمير فيصل بن تركي، طمأنة عبد العزيز الجبرين، وقال: “العملية أصبحت أكثر سهولة من السابق، وتطور الطب كثيرًا في هذا المجال.. الأهم بالنسبة للعملية هي مرحلة التأهيل، وتحديدًا فترة الشهر والنصف الأولى، وإذا نجحت بالالتزام ستسهل عليك بقية المرحلة، فالألماني سامي خضيرة عاد للملاعب بعد أربعة أشهر من الإصابة”.


قد يعجبك ايضاً

مقاتلات التحالف تدمر مخزن أسلحة للميليشيات في ميدي اليمنية

المواطن – عمر عريبي -جازان تمكنت مقاتلات التحالف