قادة جامعات التعاون يُناقشون غدًا 5 محاور في جامعة الملك خالد

قادة جامعات التعاون يُناقشون غدًا 5 محاور في جامعة الملك خالد

الساعة 9:05 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
3230
0
طباعة
الجدول الزمني للاجتماع

  ......       

المواطن – أبها

رحّب مدير الجامعة، الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، بقيادات الجامعات الخليجية الذين تستضيفهم الجامعة غدًا الأحد، بفندق قصر أبها، بمنطقة عسير، بتنظيم من الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأشار السلمي إلى أن عقد هذا الاجتماع بالجامعة يؤكد أن تعاون دول الخليج في تطوير مجالات العلم والمعرفة أمر يُشاد به، مما يعود بالنفع والفائدة على الطلاب والتعليم الجامعي.

من جهته، أكد الأمين المساعد للشؤون الاقتصادية والتنموية بالأمانة العامة لمجلس التعاون، عبد الله بن جمعة الشبلي، أن جامعة الملك خالد تستضيف مشكورة الاجتماع الدوري للجنة رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في دول الخليج العربية، يومي 29 و30 محرم 1438هـ، الموافق 30 و31 أكتوبر.

وأوضح، في بيان، أن الاجتماع سيناقش موضوعات عِدة تهم أبناء دول المجلس من الطلاب والطالبات في التعليم العالي، يأتي في مقدمتها قرار المجلس الأعلى الخاص باعتماد رؤية خادم الحرمين الشريفين، بشأن تعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك، ومناقشة المشروع المُقدّم حول تنفيذ ورقة دولة قطر عن الاستثمار المشترك في التعليم، وكذلك استعراض التقرير الخاص بمشروع قاعدة المعلومات الخليجية “جسر”، وما تمّ إنجازه لاستكمال دعم المسيرة التعاونية.

وأضاف: “ستقدم الأمانة العامة لأصحاب المعالي والسعادة رؤساء ومديري الجامعات ومؤسسات التعليم العالي تقريرًا حول ما تمّ إنجازه حيال متابعة وتنفيذ برنامج التعاون الدولي مع الدول والمنظمات”.

يُذكر أن من أهم الموضوعات المطروحة مناقشة المقترح المُقدّم من قِبل الفريق المُشكّل لدراسة الخطة الاستراتيجية للتعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي بدول مجلس التعاون، كما سيطلع المجتمعون على نتائج أعمال اللجان التابعة للجنة رؤساء ومديري جامعات ومؤسسات التعليم العالي بدول المجلس.

كما سيُقام على هامش الاجتماع ندوة آليات الربط بين البحث العلمي والصناعة، والتي تهدف إلى:

إبراز الاتجاه الوطني والتحوّل الاقتصادي المعرفي من خلال الربط بين الجامعات والصناعة.

التعرّف على دور القطاع الحكومي في الربط بين الجامعات والصناعة.

استعراض تجارب الشراكة بين الجامعات والصناعة.

التعرّف على أبرز التحديات والمعوقات التي تواجه الشراكة بين الجامعات والصناعة وسُبل حلّها.

التعرّف على أدوار الجامعات في تهيئة الخريجين؛ وفق متطلبات سوق العمل والصناعة.

كما تناقش الندوة عددًا من المحاور؛ ومنها:

المحور الأول

تهيئة مخرجات الجامعات وفق متطلبات سوق العمل والصناعة.

المحور الثاني

دور القطاع الحكومي ممثلًا في وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية في ربط الصناعة والجامعات.

المحور الثالث

التحوّل إلى الاقتصاد المعرفي من خلال الربط بين الجامعات والصناعة.

المحور الرابع

تجارب الجامعات والجهات البحثية مع القطاع الصناعي.

المحور الخامس

التحديات والمعوقات التي تواجه الشراكة بين الجامعات والصناعة وسُبل حلّها.


قد يعجبك ايضاً

#وظائف إدارية شاغرة في مستشفى الملك عبدالله الجامعي

المواطن- خالد الأحمد أعلن مستشفى الملك عبدالله الجامعي،