للعرب حضارة قبل الإسلام

للعرب حضارة قبل الإسلام

الساعة 2:17 مساءً
- ‎فيآخر الاخبار, حصاد اليوم, كتابنا
4070
2
طباعة
سلطان البعيز

  ......       

سلطان البعيز

كانت شبه الجزيرة العربية في عصورها القديمة مختلفة تماماً عن حالها الحالي، فهذه الصحراء الجرداء القاحلة كانت عامرة وزاهرة في شتى المجالات، فتلك القصور الضخمة والتي تعتبر تحفاً معمارية، وأيضاً تلك العلاقات التجارية مع أكبر التجار حول العالم، وللعلم العرب “قبل الإسلام” شيدوا المدن العظيمة قبل الرومان بقرون عديدة وتربطهم بشعوب الأرض علاقات راقية ووثيقة لا يُقبل أن يُعدوا همجاً أو متخلفين أو أنهم قبل الإسلام لا حضارة لهم فهذا قطعاً غير صحيح.

أؤمن بأن اللغة والآداب لا تأتي لشعوب متخلفة أو رجعية، فهي من الأمور التي لا تأتي عفواً بل أمرٌ يتخذ كدليل مثبت على ماضٍ عريق وطويل، بل هو أمر ينشأ عن تواصل بأرقى الأمم فبهذا الاتصال اقتبس العرب التمدن العريق الذي قد يتفوق في كثير من الأحيان على المقتبس منه.
كالأنباط مثلاً؛ فهي نموذج صريح لأبرز ممالك العرب، إذ لعبت دوراً حضارياً بارزاً في قيادة الدفة السياسية في المنطقة خلال فترة ما بين القرن الأول قبل الميلاد والقرن الأول الميلادي، وأظهرت توسعاً وانفتاحاً غير محدود على آفاق العالم.
ومن ذلك منطقة الجوف بالمملكة العربية السعودية تعتبر منطقة تراثية ويعود ذلك لوجود العديد من الآثار بقيمة تاريخية عريقة، فأرضها تضم أقدم موقع تاريخي اكتشف فيه الاستيطان البشري وهو موقع الشويحطية الذي يبعد عن سكاكا قرابة 28 كم.
حضارة العرب قبل الإسلام لا تكفيها كلمات يسيرة فهي عزةٌ وفخرٌ لنا، وليس لدي شك بأن حضارة العرب بعد الإسلام كان لها نتاج طويل بكافة المجالات السياسية والإدارية والاقتصادية وغيرها الكثير، ولكن يجب أن نعتز بحضارتنا قبل الإسلام وإن طمس منها الكثير، فتدارك الخطأ أفضل من البقاء عليه، فلم أرَ محاولة حقيقية من الإعلام العربي لتغيير صورة نمطية متخلفة رجعية مترامية عن حضارة العرب قبل الإسلام فنحن لم ننصف أنفسنا فعلاً، بالإضافة إلى عملية الشيطنة التي حدثت بعد الإسلام لكل ما سبقه من تاريخ عريق وآثار وتراث، فأطفالنا لا يرون حضارتنا إلا ما بعد الإسلام لأنها تدرّس لهم منذ نعومة أظافرهم، بل أصبحوا يعتقدون أن “العرب” لم يأتوا إلا بعد الإسلام، فمن الجميل أن ينظروا لأصولهم وأعماقهم باعتزاز ووعي تام وليس بالصورة النمطية التي تحمل عنوان “جاهلي” و”متخلف”.

 


قد يعجبك ايضاً

فن الأوبرا رسالة ملهمة

يحيى التليدي الفن أداة عظيمة تخترق المشاعر. الفن