البرلمان البريطاني يوشك على الانهيار

البرلمان البريطاني يوشك على الانهيار

الساعة 9:59 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي, حصاد اليوم
1490
0
طباعة
البرلمان البريطاني

  ......       

المواطن – نت

يوشك أشهر المباني الأثرية في بريطانيا “قصر وستمنستر” على الانهيار بسبب تسربات المياه والثقوب التي تملأ الجدران.

وتعرف الحكومة البريطانية هذه الحقيقة منذ العام الماضي، عندما تسلّمت دراسة أعدتها مجموعة استشارية عن حال أحد أشهر المباني الأثرية في العالم. لكن خطوات إصلاح القصر ما زالت في بدايتها، إذ من المتوقع أن يصوّت النواب خلال أسابيع، على خطة تقضي بإخلائهم مقرهم والانتقال إلى مقر بديل لمدة ست سنوات، بدءاً من العام 2023 على أقرب تقدير، للسماح ببدء الأشغال فيه. وستتحوّل السنوات الست إلى 32 سنة إذا اختار النواب البقاء في «قصر وستمنستر» خلال عملية ترميمه، والتي قدّرت الدراسة الاستشارية تكلفتها بأكثر من سبعة بلايين جنيه إسترليني.

وأفادت صحيفة “فاينانشال تايمز” أمس، بأن الاختيار رسا على أربع شركات هندسية عالمية لتقديم تصاميم عن طريقة ترميم القصر. وبين هذه الشركات، “فوستر أند بارتنرز” التي أعادت بناء الرايستاغ الضخم في برلين، والذي بات رمزاً لإعادة توحيد شطري ألمانيا.

وبينها أيضاً ألايس أند موريسون التي أعادت ترميم قاعة الاحتفالات الملكية في لندن، ومرصد غرينتش في جنوب شرقي العاصمة. وكذلك شركة “بي دي بي” التي عملت في ترميم قاعة ألبيرت الملكية (ألبيرت هول) في لندن.

ولم تُجر أي عمليات إصلاح جذرية في “قصر وستمنستر” منذ إعادة تشييده بعد احتراقه عام 1834. ويحوي القصر ما يقرب من 1200 غرفة، إضافة إلى 100 سلّم وأكثر من ثلاثة كيلومترات من الممرات، وفق المعلومات المنشورة عنه في الموسوعة العالمية.

ووفق الصحيفة البريطانية، فإن من المتوقع إبرام عقد ترميم القصر مع الشركة الفائزة هذه السنة، في ظل تقديرات بأن التكاليف ستتراوح بين 10 ملايين و21 مليون جنيه في السنة.

 


قد يعجبك ايضاً

تركى الدخيل يستضيف تيريزا ماي على العربية غدًا

المواطن – الرياض يستضيف الإعلامي تركي الدخيل، غدًا