الفوزان يُفحم الشريان في “الثامنة”.. ومغردون: #شكرا_عبدالله_الفوزان

الفوزان يُفحم الشريان في “الثامنة”.. ومغردون: #شكرا_عبدالله_الفوزان

الساعة 1:10 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
43545
3
طباعة
الشريان والفوزان

  ......       

المواطن – الرياض

انتقد الدكتور عبدالله الفوزان أستاذ علم الاجتماع الإعلامي داود الشريان وقناة mbc واتهمهم بتبني التافهين وجعلهم نجوماً ، على حد وصفه.

جاء ذلك خلال استضافته في برنامج الثامنة، مضيفاً أن المقاطع التي يبثها مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي تخل بقيم وآداب المجتمع، مشيراً إلى أن وسائل الإعلام وبعض التجار هم من يتبنون هذه النماذج، ويصنعون أبطالاً ممن ينتهكون الآداب العامة، ويستعين بهم التجار لافتتاح محلاتهم والإعلان عن منتجاتهم.

من جانبه، رد الشريان على اتهام الفوزان بأن قناة mbc احتوتهم، قائلاً: “الـ إم بي سي حينما صار هؤلاء نجوماً قامت بجلبهم وعقّلتهم داخل برامج المحطة”.

وتفاعل عدد كبير من المغردين عبر مواقع التواصل الاجتماعي مع حلقة الثامنة وتصريحات الدكتور الفوزان، ودشنوا وسماً بعنوان “شكراً عبدالله الفوزان”.

بداية علق المغرد عبد العزيز الشهري بقوله: “بصراحة كلامه في الصميم وهذا ما تعودنا عليه من هذا الدكتور”.

وقال عبد العزيز التميمي: “قول صائب من رجل متخصص في علوم الاجتماع وقلب غيور على المجتمع ومنظومته القيمية إزاء ما يواجهه من تحطيم وإساءة لتلك القيم”.

وكتب عبدالله العبدالكريم عبر حسابه على تويتر: “أحترم هذا الدكتور وأقدره وأجلّه وأحبّه في الله ، منذ قديم الزمان كان عنده برنامج المستشار على ما أعتقد ياليته لو يعود”.

وغرد عبـداللهً الحارثي قائلاً: “تفاعل الشعب مع كلمات الدكتور الفوزان يدل على أن المجتمع فيه الخير وغير راضي عن ما يطرحه الإعلام”.

وقال صقر الرافدين: “حجيت الحق الله يحفظك”.

وكتب خالد السبيعي: “شكراً لك من الأعماق، كلمة حق وقلتها على منبر القناة، بارك الله فيك، لطمة للقناة وللشريان وللبرنامج”.

وقال أحمد العريفي: “ما رأيت أبا محمد – داود الشريان – مفحماً قط إلا هذه المرة”.

وكتب عبدالمحسن المقرن: “قال كلمة الحق في مكان وزمان يحتاج للشجعان”.

وعلق عز بن فهد قائلاً: “شخصية لذيذة ذو منطق وأسلوب جميل. لو يهاوشن ابضحك وبقتنع”.

وكتب مالك الأحمد عبر حسابه قائلاً: “تستضيف ام بي سي التافهين وتروج لهم إعلامياً وتشجع الشباب على هذا النوع من المحتوى السخيف والمنحط”.

وكتب فايز الفايز العريني: “التاريخ يشرف بأولئك الذين صدعوا بالحق بعد أن غاب قائله فضلاً عن فاعله، ولا يخلو زمان من أخيار يقولون به ولو على أنفسهم”.

وكتب عادل الشايم قائلاً: “نطق بلسان الملايين الدكتور عبدالله وأحرج تجار التوافه ومشاهير الفراغ.!!”.


قد يعجبك ايضاً

فيديو كارثي .. ظهور سحابة القوس الناري في مدينة برازيلية