شهد.. رسامة صغيرة تفضل “الصمت” وتستبدله بـ”الإبداع” في سوق حكايا

شهد.. رسامة صغيرة تفضل “الصمت” وتستبدله بـ”الإبداع” في سوق حكايا

الساعة 8:04 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, حصاد اليوم
2530
0
طباعة
شهد.. رسامة صغيرة تفضل "الصمت" وتستبدله بـ"الإبداع" في سوق حكايا

  ......       

المواطن – الرياض
في منتصف سوق حكايا الذي يضم 15 ركنًا إبداعيًا لشباب وشابات سعوديين، تقف شهد المالكي ذات الـ13 عامًا صامتة لا تتكلم سوى بإبداعاتها ولوحاتها الفنية التي تتحدث عن نفسها، وهي ترسم لوحاتها الإبداعية أمام زوّار مهرجان “حكايا مسك” الذي منحها فرصة المشاركة كمبدعة في الرسومات.
شهد استلهمت إبداعها المستمر لتعرّضه أمام الزوّار، حيث اختارته ليكون منصة لعرض أعمالها الإبداعية، إذ ترى أن حكايا مسك هو المكان المفضل لها لإبراز أعمالها على مستوى المملكة، لاسيما أنّه يدعّم ويشجّع المبدعين في شتى المجالات.
تقول شهد المالكي إنها إختارت مهرجان حكايا مسك؛ ليكون منصة لعرض أعمالها الإبداعية في رسم اللوحات بطريقتها الخاصة، مرجعةً ذلك إلى النجاح الذي شهده المهرجان في دورته الأولى في منطقة الرياض، والذي عُقد قبل عِدة أشهر.
وأضافت أنها وجدت الفرصة الكبيرة عندما أعلن القائمون على المهرجان أن إقامة الدورة الثانية من المهرجان ستكون بمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، حيث أكدت أنها علقت آمالها على المشاركة في سوق حكايا، وهو ما تحقق لها، وأصبح واقعًا تنثر فيه إبداعاتها في مجال الرسم الذي كان بالنسبة لها الهواية الأولى منذ أن كانت في الصف الأول الابتدائي.
وحول بداياتها في عالم اللوحات الإبداعيه والرسم، أوضحت شهد أنها بدأت في ممارسة الرسم، وعمرها لم يتجاوز الستة أعوام كون ذلك من الأعمال التي عشقتها، مشيرةً إلى أنها بدأت ترسم لوحات إبداعية وهي في الصف الأول الابتدائي، إذ لم تستغرق وقتًا كبيرًا في تعلم مهارات الرسم، معتبرةً أن المشاركة في حكايا مسك يزيد من شغفها وتنمية مهاراتها عبر ورش الأعمال المتخصصة في ساحة الرسم.


قد يعجبك ايضاً

عبد المجيد عبد الله يشارك في احتفال الاتحاد بـ #90_عاما_ياعميد

المواطن ــ أبوبكر حامد  أعلن نادي الاتحاد عن