فتاة سورية: لا نخشى الموت ولكن الاغتصاب

فتاة سورية: لا نخشى الموت ولكن الاغتصاب

الساعة 1:16 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
15215
6
طباعة

أغرقت رسالة وداع كتبتها فتاة سورية لصديقتها، مستخدمي توتير في حزن شديد على المأساة السورية، حيث انتشرت في الأيام الأخيرة رسالة وداع من فتاة سورية موجهة لصديقتها في السعودية تحكي فيها عن فزعها وأهلها من قوات النظام الأسدي.
وقالت الفتاة في رسالتها إن أباها وإخوتها يصلون صلاة مودع، بعد أن أقفلوا الأبواب والنوافذ عليهم، وذلك بعد إطلاق النظام السوري 350 قذيفة في أقل من ساعتين، وانتشار المقابر الجماعية.
وأكثر ما أحزن قراء الرسالة الجزء الذي تقول فيه: “إنها لا تخاف من الموت، ولكن تخاف من الاغتصاب، وذلك بعد أن لبست وأهلها لباس الجهاد واستعدوا للموت على أيادي جيش النظام السوري”.
وطالبت الفتاة السورية المذعورة في آخر رسالتها بالإكثار من الدعاء لهم في محنتهم.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

هيئة السوق: لا تأثيرات على تداولات المستثمرين مع تطبيق المدة الزمنية للتسوية (T+2)

أكدت هيئة السوق المالية، أنه لن يكون هناك