“تأخير الرواتب” معاناة معلمي مدرسة أهلية بالرياض لا تزال مستمرة

“تأخير الرواتب” معاناة معلمي مدرسة أهلية بالرياض لا تزال مستمرة

الساعة 3:34 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
13235
2
طباعة

لا تزال معاناة معلمي المدارس الأهلية من سوء معاملة مالكي المدارس مستمرة، إما من سوء التعامل المباشر، أو بتأخر رواتبهم دون سبب أو خصم جزء منها دون وجه حق.

“المواطن” كانت قد نشرت -قبل ثلاثة أسابيع- معاناة 20 معلماً يعملون في سلك التعليم في مدرسة أهلية في حي البديعة جنوب الرياض، تأخرت رواتبهم لمدة 17 يوماً، بداية من قبيل عيد الفطر بـ 5 أيام وحتى يوم الـ12 من شهر شوال.

وقال المعلمون لـ”المواطن”: “نعاني من تأخر رواتبنا وخصم جزء منها دون وجه حق، وزارة التريية نسيتنا وجعلتنا -نحن المعلمين- محامين أنفسنا، أمام مالك المدرسة الذي يتحكم في صرف رواتبنا”.

وأضافوا: “لولا ظروف الحياة لما أكملنا دقيقةً واحدة في هذا العمل، فلا نظام يحمي، ولا ملاك مدارس يخافون الله بنا”.

وتساءل المعلمون: “هل نحن أتينا نُعلِّم، أم أتينا نجري وراء حقوقنا، لافتين إلى أن المدرسة تعاني من سوء المباني وأدوات التعليم وانتشار القاذورات، ولا صيانة ولا نظافة، فأصحابها لم يفتحوها لتعليم الأجيال بل لكسب المال فقط”.

“المواطن” بدورها حاولت التواصل مرات عدة مع مالك المدرسة على جواله لكنه لم يتجاوب!

Untitled-1

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :