حي الحمدانية بجدة.. طلاب بلا مدارس.. وآخرون يتناوبون على 4 مبانٍ

حي الحمدانية بجدة.. طلاب بلا مدارس.. وآخرون يتناوبون على 4 مبانٍ

الساعة 11:32 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم, تقارير
76405
13
طباعة

شكا عدد من أولياء الأمور في حي الحمدانية شمال جدة من عدم توافر مقاعد شاغرة لأبنائهم في مدارس الحي، مشيرين إلى أن معاناة إيجاد مدارس بديلة تثقل كاهلهم خاصة أنهم يضطرون إلى تسجيل أبنائهم في مدارس بعيدة عن مقر سكنهم مع بداية العام الدراسي الجديد.

ووجدت صحيفة “المواطن” في ابتدائية جعفر بن أبي طالب الساعة 30: 4م للالتقاء بطلاب الثانوية الذين يضطرون إلى الانتظار حتى يحين موعد انصراف طلاب الابتدائية ليحلوا مكانهم عند الساعة 12 ظهراً، وتستمر حصصهم الدراسية حتى الساعة الخامسة عصراً.

وأبدى أحد طلاب الصف الأول الثانوي استياءه من الدراسة في الفترة المسائية، وقال أشعر أن يومي يضيع بالكامل دون أن أستفيد منه.

ورصدت “الـمواطن” تدني مستوى النظافة في مدرستي بلاط الشهداء الثانوية وجعفر بن أبي طالب الابتدائيتين اللتين تتشاركان المبنى ذاته في حي الحمدانية.

“طلاب بلا مدارس”

وقال عبدالله العتيبي لـ”المواطن”: “انتقلت قبل شهرين إلى حي الحمدانية وذلك لقربه من عملي بالمطار، إلا أني وقعت في مشكلة عدم توافر مدارس تقبل أبنائي للدراسة، وأفكر حالياً أن ألحقهم بمدارس في حي النزهة الذي يبعد مسافة 25 كم تقريباً عن المنزل أو أن أذهب بهم “لديرتنا” بالطائف”.

كما أوضح علي السلمي مشكلته قائلاً: “بعد تقاعدي من الأمن العام انتقلت إلى السكن بحي الحمدانية، لما يتميز به من شوارع جيدة وخدمات تجارية متكاملة، إلا أني أعاني يومياً من الذهاب بأبنائي إلى مدرستهم التي تبعد مسافة 30 كم عن منزلي رغم وجود ثلاث مدارس بالقرب من منزلي، ولكنها لا تستطيع قبول أي طالب لوصولها إلى الحد الأعلى من طاقتها الاستيعابية”.

“وعود بلا تنفيذ”

من جهته بين محمد الغامدي- من أوائل سكان الحي-: “للأسف خطط وزارة التربية والتعليم لا تتوافق مع النمو السريع للحي، الذي يحتاج إلى عدد كبير من المدارس الحكومية، مبيناً أنه لا يوجد سوى أربعة مبانٍ مستأجرة مشتركة بين ثماني مدارس يتناوب عليها طلابها ومدرسوها ما بين الفترة الصباحية والمسائية”.

وأضاف الغامدي “المدارس الموجودة لا تستطيع النهوض بمستلزمات الحي التعليمية، ورغم وعود مدير التربية والتعليم منذ العام الماضي بحل هذه المشكلة نهائياً إلا أن المشكلة ما زالت مستمرة”.

“محاولات لتصعيد المشكلة”

وأوضح عدد من أهالي حي الحمدانية أنهم توجهوا في 26 شوال إلى مبنى إدارة التربية والتعليم للمطالبة بحل سريع وفوري لمشكلة أبنائهم الذين ما زالوا حتى الآن دون دراسة، مبينين أنهم عندما وصلوا لمبنى الإدارة توجه بهم موظفو الأمن إلى قاعة الاجتماعات ليجتمع بهم نائب إدارة التربية والتعليم بجدة الأستاذ أحمد الزهراني الذي وعدهم بالبحث عن حلول عاجلة لمشكلتهم.

2r4gtrgbvc 2qewfedsfcx 2wrvedsrdes wre5bnfygfgvcx

 

ewrvgfdnhbfvc etdnhfgfbgvrd 2wergbvretbgvcd


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

18 مشروعًا يتنافسون على جائزة أفضل مشروع تخرج بجامعة الملك سعود

يتنافس 18 مشروعًا على جائزة أفضل مشروع تخرج