جلسة صلح بين عائلتين مصريتين تنتهي بشكل دموي

جلسة صلح بين عائلتين مصريتين تنتهي بشكل دموي

الساعة 9:41 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
4225
1
طباعة

انتهت جلسة صلح في قرية مصرية الثلاثاء بشكل دموي على عكس ما أريد لها، حيث سقط قتيل بعد أن تحولت إلى شجار مسلّح.

وذكر التلفزيون المصري أن جلسة صلح بين عائلتين في قرية ديروط بمحافظة ألمنيا شهدت مشادات كلامية تحولت إلى اشتباك بالأسلحة النارية.

وأظهرت التحريات أنه خلال جلسة صلح بين عائلة من قرية ديروط أم نخلة وعائلة أخرى من قرية البدرمان في القرية الأولى، وقعت مشادات كلامية بين الطرفين ما لبثت أن تحولت إلى مشاجرة استخدمت خلالها الأسلحة النارية وأسفرت عن مقتل سائق سيارة أجرة صودف وجوده في المكان.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

130 مخالفة في إسكان مستشفى الملك فهد بجدة

علمت ” المواطن ” من مصادرها أن الجهات