حدثان يغتصبان ويقتلان طفلة مصرية ويفلتان من “الإعدام”

حدثان يغتصبان ويقتلان طفلة مصرية ويفلتان من “الإعدام”

الساعة 10:29 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
6825
0
طباعة

قضت محكمة جنايات بورسعيد (إقليم القناة)، اليوم الأحد، بالسجن 20 عاماً على المتهم محمود محمد محمود، و15 عاما على علاء حسب الله المتهمين باغتصاب وقتل الطفلة زينة بعد نحو شهرين على من ارتكابهما للجريمة .

ومنذ نوفمبر الماضي، وصور الطفلة زينة التي لم يتعد عمرها الخمس سنوات، تملأ شوارع بورسعيد.

وأثارت قضية الطفلة الرأي العام المصري، وخرجت تظاهرات عدة، خاصة في بورسعيد تطالب بالقصاص من المجرمين .
ووقعت الطفلة زينة ضحية جارها وابن حارس العقار الذي تقطن فيه، حيث استدرجاها إلى سطح المنزل وحاولا اغتصابها ثم ألقوها من السطح لتلقى حتفها.
وطالب والدا الطفلة زينة بالإعدام للقاتلين، إلا أن المحكمة أعربت في حكمها عن أسفها الشديد لعدم تمكنها من توقيع أقصى العقوبة على المتهمين.
وأوضحت المحكمة إنها مقيدة بقانون الطفل، لأن المتهمين لم يبلغا 18 عاما، ولذا لا يمكن توقيع عقوبة الإعدام عليهما وكذلك عقوبة السجن المؤبد أو المشدد.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :