قوات الأسد تُكثّف غاراتها على مدينة يبرود

قوات الأسد تُكثّف غاراتها على مدينة يبرود

الساعة 9:56 صباحًا
- ‎فيالمواطن الدولي
2700
0
طباعة

ضاعف النظام السوري من غاراته الجوية على محيط مدينة يبرود وكثفت مروحياته من إلقاء البراميل المتفجرة بالقرب من المدينة، في حين أكدت المعارضة أن القتال لا يزال مستمراً للسيطرة على منطقة السحل بعد يوم من إعلان الجيش النظامي سيطرته على تلك المنطقة بشكل تام، بينما أمهلت فصائل المعارضة المسلحة في مخيم اليرموك النظام ساعات للالتزام بشروط الهدنة الإنسانية قبل أن تعود للقتال مجدداً.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنّ مروحيات النظام السوري ألقت براميل متفجرة بالقرب من يبرود، التي تعد معقلاً لمقاتلي المعارضة في منطقة القلمون أمس، بعد نحو ثلاثة أسابيع من هجوم واسع على هذه المدينة الاستراتيجية القريبة من الحدود اللبنانية.

وتقع السحل على مسافة ستة كيلومترات من يبرود، أبرز معاقل المعارضة في القلمون التي يحاول نظام الرئيس بشار الأسد استعادتها من خلال حملة عسكرية واسعة بدأت قبل نحو ثلاثة أسابيع.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

إصابة شخص في إطلاق نار على مستشفى ألماني

أصيب شخص واحد على الأقل في حادث إطلاق