إنشاء أول رابطة لـ”الملحدين” في تركيا لمواجهة المد الإسلامي

إنشاء أول رابطة لـ”الملحدين” في تركيا لمواجهة المد الإسلامي

الساعة 8:29 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
9460
0
طباعة

أسس مواطنون في إسطنبول أول رابطة لـ(اللادينيين) “الملحدين” لدعم الذين يشعرون بالاضطهاد من زيادة المد الإسلامي في الحياة العامة بتركيا.

وقال مؤسسو الرابطة على شبكة “تويتر”، إنه -اعتباراً من الآن- “لن يشعر ملحد بأنه وحده، سواء في الشارع أو حتى في المحاكم”، حسبما ذكرت اليوم وسائل إعلام محلية.

وتم تسجيل الرابطة في السجل المدني يوم الأربعاء الماضي، وافتتاح مكتب لها في حي كاديكوي في إسطنبول.

وانتقد فنانون وكتاب وسياسيون بالمعارضة -في مرات عديدة- تزايد المد الإسلامي في الحياة العامة في الأعوام الأخيرة من حكم حزب العدالة والتنمية.

وقال أحد مؤسسي الرابطة، ويدعى تولجا أنسي -في مقابلة مع صحيفة (أجوس) التركية الأرمينية- إن مجرد قول “أنا ملحد” أصبحت تعني إهانة للإسلام في تركيا.

وتساءل: “هل أصبح من الطبيعي أن يصف رئيس الوزراء (رجب طيب أردوغان) كل الملحدين بالإرهابيين؟”.

وكان أردوغان قد قال -خلال الحملة الانتخابية، في فبراير الماضي-: “هؤلاء ملاحدة.. هؤلاء إرهابيون”، في إشارة إلى طلاب كانوا يتظاهرون بأنقرة ضد افتتاح شارع في منطقة خضراء.

وقال تولجا: “نريد أن نقول إننا ملحدون، ونحن هنا دون أن يتم ربطنا بأية أيديولوجية”.

وتصنف تركيا -في دستورها منذ تأسيسها في 1923- على أنها دولة علمانية، لكن تدريس مادة الدين أصبحت إلزامية في المدارس الابتدائية.

ويشار إلى أن نحو (80%) من سكان تركيا من المسلمين السنة.

وأبدت رابطة الملحدين قلقها من التوسع في إعطاء دروس الدين للأطفال “دون رقابة أو إشراف حكومي”.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

كواليس أول شكوى ضد خالد العرج تتهمه باستغلال نفوذه

بعد تقديمه شكوى رسمية في هيئة نزاهة ضد