شراكة بين الندوة العالمية و”إحياء التراث الإسلامي” لترجمة القرآن

شراكة بين الندوة العالمية و”إحياء التراث الإسلامي” لترجمة القرآن

الساعة 4:04 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
3220
0
طباعة

وقّع مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي بأمريكا اللاتينية -ممثلاً بالشيخ علي محمد عبدوني- عقد اتفاقية شراكة مع جمعية إحياء التراث الإسلامي -ممثلة بالأستاذ فيصل علوش العتيبي- وبموجب الاتفاقية تقوم الجمعية بطباعة ترجمة معاني القرآن الكريم إلى اللغات العالمية الأربع؛ البرتغالية، والإسبانية، والإنكليزية، والفرنسية. كما تقوم جمعية إحياء التراث الإسلامي -أيضاً- بطباعة (250) ألف نسخة من كتب التعريف بالإسلام باللغات الأربعة السابقة .

وتتضمن الاتفاقية قيام مكتب الندوة في أمريكا اللاتينية، بتوزيع المطبوعات على المستفيدين منها، من خلال الجمعيات والمراكز الإسلامية والجامعات ومعارف المكتب في أمريكا اللاتينية .

وتشكل الاتفاقية فرصة كبيرة للاستفادة من هذه المطبوعات، لتوزيعها خلال كأس العالم (2014)، الذي سيقام في البرازيل .


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

بالفيديو.. لحظة وفاه القارئ الإندونيسي جعفر عبدالرحمن آثناء تلاوة القرآن

حُسن الخاتمة، غاية يتمناها كل مسلم، ويدعو بها