“داعش” يعلن تنفيذ “ناصر الشايق” لعملية انتحارية

“داعش” يعلن تنفيذ “ناصر الشايق” لعملية انتحارية

الساعة 8:42 صباحًا
- ‎فيالعالم
طباعة

كشف ما يسمى بتنظيم داعش الإرهابي أمس، أن ناصر الشايق والد الطفلين أحمد وعبدالله، الذي تم اختياره قبل أقل من شهر لتنفيذ عملية انتحارية بعد وقوع القرعة عليه قام بتنفيذ العملية، حيث أكد عدد من المعرفات التابعة للتنظيم تنفيذه للعملية ومن ضمنها المدعو “أبو غادة” الذي كشف في حسابه تنفيذ “الشايق” العملية الانتحارية، حيث قام التنظيم بنشر وسم بعنوان “العملية” تضمن العديد من التعليقات التي استهجنتها لما يحمله التنظيم من أفكار هدامة، وفقاً لصحيفة “عكاظ”.

وكان التنظيم ذكر في وقت سابق أن والد الطفلين اللذيْن قام والدهما بتهريبهما اختار تنفيذ العملية، حيث ذكر ذلك من يسمي نفسه “أبو غادة الزعبي” الذي ظهر بصحبة الطفلين أحمد وعبدالله في صورة سابقة بثها التنظيم وهما يحملان أسلحة رشاشة وقنابل.

أما الطفلان أحمد وعبدالله فقد ألمح التنظيم إلى أنهما ما زالا بخير دون ذكر تفاصيل أخرى، حيث لا أحد يستطيع معرفة ما جرى لهما سوى من عصابة التنظيم من خلال ما يذكرونه في معرفاتهم.

غرسان الزهراني
ضيف
غرسان الزهراني

ماذا نسمي هذا الإنتحار (نيميه الإنتحار بالقرعه) وأكيد القرعه تصيد المغفلين وهم لايعلمون لماذا ذهبوا والشئ الذي يفهمونه هو جهاد النكاح وعور العين ومثل هؤلاء لم يقرأوا القرأآن ولم يعرفوا الأحاديث الشريفه وليس لهم عقول يدركون ويفكرون بها لذلك مصيرهم نار البندقيه والمتفجرات على وجه الأرض وفي نار جهنم في ألآلآخره ولاحول ولا قوة إلا بالله والله إن الأمن والإستقرار الذي ننعم به في هذه البلاد العزيزه ورغد العيش إنه لايوجد في مواطن وبلدان كثيرة بفضل تكاتف الشعب وحفاظهم على وطنهم حفظ الله هذا الوطن وأهله من كل سوء وهدى الله شبابه وياشباب حافظوا على وطنكم وأخشوشنوا فإن النعم لاتدوم.


هل قرأت هذا ؟
ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :