أطفال روضة بجدة يواجهون الخطر بالشارع انتظاراً لفتح أبوابها

أطفال روضة بجدة يواجهون الخطر بالشارع انتظاراً لفتح أبوابها

الساعة 9:03 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
9630
0
طباعة

اشتكى عددٌ من أولياء أمور طلاب روضة بحي أجواد جدة، من إصرار مديرة الروضة على عدم التجاوب مع مطالبهم في فتح أبواب الروضة مبكراً لاستقبال أطفالهم، والتي يستمر إغلاقها لقرابة الـساعة 6:45، مما يعرض الأطفال للخطر إذا تركهم أولياء أمورهم بجوار الباب، كما أنه يؤثر على أعمال الآباء ويؤخرهم عن أعمالهم إن انتظروا حضور المديرة وطاقم الروضة لفتح الأبواب.
وقال سعيد الزهراني لـ”المواطن“: “نعاني من تزمّت مديرة الروضة الـ 45 لتعليم الكتاب والسنة والتي تقع بحي الأجواد خلف الدفاع المدني والتي طالبناها كثيراً بفتح أبواب المدرسة مبكراً لاستقبال أبنائنا وحمايتهم من خطر الانتظار خارج أسوار الدار أو تأخيرنا عن أعمالنا والضرر بنا وبمن نحن مسؤولين عنهم إلا أنه لا حياة لمن تنادي”.
وأضاف “الزهراني”: “مع أن هذه الروضة أهلية برسوم 3 آلاف ريال وقد دُفعت مقدماً، إلا أن التجاوب معدوم مع حاجتنا وحاجة أطفالنا”.
وتساءل “الزهراني”: “مَن يتحمل مسؤولية بقاء أبنائنا بالشارع في انتظار فتح أبواب الروضة؟ ومن يتحمل تأخير أولياء الأمور عن مقر أعمالهم ودواماتهم؟”.
وقال عددٌ من أولياء الأمور: “نطالب بسرعة حل معاناتنا مع الروضة، أو سحب ملفات أطفالنا وإرجاع المبلغ المدفوع”.

المواطن“، حاولت الاتصال على مدير التربية والتعليم بجدة، ولكنه لم يُجب على اتصالاتنا المتكررة.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. امرأة تُلقن زوجها علقة ساخنة بالشارع والسبب!

ضربت امرأة زوجها في الشارع على مرأى ومسمع