الأمم المتحدة تناقش طلب المملكة لمنع ازدراء الأديان

الأمم المتحدة تناقش طلب المملكة لمنع ازدراء الأديان

الساعة 7:24 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
8560
0
طباعة

أكد مصدر رسمي، اليوم الإثنين، أن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، وافق على طلب المملكة لمناقشة قضية ازدراء الأديان، بالإضافة إلى الإهانات المتعمدة للدين الإسلامي.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أن “مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان قرر مناقشة قضية ازدراء الأديان بعد إعادة مجلة “شارلي إيبدو” نشر رسوم مسيئة للرسول محمد، وطرح مشروع قرار حولها للتصويت وذلك في دورته القادمة في شهر مارس، بطلب من السعودية قدمه سفير المملكة لدى الأمم المتحدة في جنيف فيصل بن حسن طراد، للمفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين”.

وأضاف التقرير: أن “القرار الذي سيطرح للتصويت في مجلس حقوق الإنسان يطالب بألا تتجاوز حرية التعبير والصحافة والرأي الحدود التي تمثل إهانة للأديان والمعتقدات، كما يطالب بوقف الإهانات المتعمدة للدين الإسلامي”.

وكانت المملكة سعت في عام 2011 لاستصدار قرار مشابه من مجلس حقوق الإنسان، إلا أن الدول الغربية نسقت تحالفات دبلوماسية لتخفيف صيغة القرار، بدعوى أنه لا مساس بحرية التعبير والصحافة.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :