“المغامسي”: شِراك نَعْلي الرسول أطهر من وجوه من رسموه وتجرؤوا على مقامه

“المغامسي”: شِراك نَعْلي الرسول أطهر من وجوه من رسموه وتجرؤوا على مقامه

الساعة 11:01 صباحًا
- ‎فيالسعودية اليوم
191335
84
طباعة

استنكر الشيخ صالح المغامسي، إعادةَ الصحيفة الفرنسية “شارلي ايبدو”، نشر الرسوم المسيئة للرسول الكريم.
وقال “المغامسي: “هذه تعليقات متتابعة لا ينفك بعضها عن بعض حول إعادة الصحيفة الفرنسية نشر الرسوم المسيئة”.
وأوضح المغامسي: “إن إنكار عقلاء أهل الإسلام طرائق الإرهاب، لا يعني أبداً الإذن بالإساءة لسيد ولد آدم عليه السلام”، وأضاف: “يا عقلاء فرنسا، ماذا تريدون؟ شارك بعض الأمة في مسيرتكم، فكفوا سُفهاءكم وأبقوا على شيء من حضارتكم”.
وأفاد “المغامسي”: “إن شراك نَعلي رسول الله أعز وأكرم وأطهر من وجوه من رسموا صورته وتجرؤوا على مقامه الشريف”، وتابع: “أيها المسلمون في فرنسا، الله يعلم مقام نبيه في قلوبكم، فالزموا السكينة وكفوا أيديكم وألسنتكم دفعاً لما هو أعظم”.
وبيّن “المغامسي”: “دلَّت الأحداثُ مراراً على أنه لا يحق لأحد -فرداً أو جماعة أو دولة- أن يتصرف باسم الإسلام”، وقال: “لابد لقادة العالم أن يتنادوا إلى ميثاق دولي يحرم ويجرم التعرض لأنبياء الله مهما كان الباعث والدافع”.

وأردف “المغامسي”: “يجب أن يُعلم أن منزلة الحرية عند الغربيين ليست بأعظم من منزلة رسول الله عند المسلمين”، واختتم: “ليس مفهوماً أن يقول قادة فرنسا عدوّنا الإرهابُ وليس الإسلام ثم لا يمنعون إعادة نشر الصور وتكرار الإساءة”.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

شاهد.. المغامسي: لهذا السبب السمع والطاعة لولي الأمر أعظم السنن

أكد الداعية الإسلامي، الشيخ صالح المغامسي، أن اجتماع