تخصيص #راتب_لربات_البيوت .. آمال سعوديات خرجن أجيالًا

تخصيص #راتب_لربات_البيوت .. آمال سعوديات خرجن أجيالًا

الساعة 11:27 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
86500
46
طباعة

ناشد مواطنون ومواطنات- على “تويتر”- خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز تخصيص راتب لربات البيوت، يكفيهن الحاجة، مؤكدين على عِظَم الدور الذي تلعبه المرأة؛ فهي التي تُربِّي النشء وتُخرج الأجيال.

وقال الدكتور عبدالرحمن بخاري “المتخصص في طب الأسرة: “راتب لربات البيوت هو أقل تقدير لأولئك العظيمات اللاتي ضحيْنَ بأحلامهن وتعليمهن ومستقبلهن الوظيفي واستقلالهن المادي”.

وكتب الدكتور فهد الخضيري” الأستاذ وعالم الأبحاث في تخصص المسرطنات: “راتب لربات البيوت مؤيدًا لبناتنا وأمهاتنا صانعات الأجيال، شاكرًا لهن قيادة الأسرة وحفظها من الشر وتفرغها تربية الأبناء وحفظهم من الانحراف”.

وعلّقت الدكتورة أفراح الحميضي”- المتخصصة في التاريخ المعاصر- بقولها: “تكريمًا لعطائهن وبذلهن، وتقديرًا لجهودهن غير المحدودة في رعاية الأسرة وتربية النشء، فأقل ما نقدمه لها هو راتب لربات البيوت”.

وقال “المخرج محمد أبو حريد”: “مليكنا- حفظه الله- جميع المواطنين في عينه سواسية، ولن يرضى لهن إلا كل خير، وفي نظري سوف يكون لهن شأن كبير في حضرة الملك سلمان”.

علي بن محمد الثوابي تفاعل هو الآخر مع هاشتاق #راتب_لربات_البيوت قائلًا: “تربية النشء هو أعظم عمل تقوم به ربات البيوت، أفلا يستحقون أن يُصرف لهن رواتب نظير بقائهن مع أولادهن وتربيتهم؟!”.

وكتبت “أسماء”: حتى ربات البيوت اللاتي ليس عندهن أولاد، وأملنا بعد الله في والدنا سلمان لن يرضی أن يكون هناك سعودي أو سعودية لم يكن لهم نصيب”.

“خالد بن عابر العنزي” أجرى عملية حسابية بسيطة؛ فاعتبر أن عدد ربات البيوت في المملكة لا يتجاوز 500 ألف سيدة، ولو صُرف لكل واحدة منهن 2000 ريال سيكون الإجمالي مليار ريال شهريًّا أي 12 مليارًا سنويًّا، وهو ما لن يشكِّل عبئًا على الدولة، وسيعني الكثير للنساء، على حد قوله.

وقال” صقر”: “تنازلتْ عن الوظيفة لتربِّي أجيال المستقبل، وتعاني من الحاجة وتفتقر لأدنى اهتمام من الوطن المعطاء؛ فهي تستحق النظر في وضعها”. وأضاف: “لقضاء حاجتها تطلب من زوجها أو من يعولها، يُفترض أن يكون لها راتب شهري يحفظ ماء وجهها ويكفّها عن الحاجة لأحد”.

صاحبة حساب “اسأل الله الجنة”‏ كتبت تقول: “أنا أعول أطفالي ٣، وليس لدي دخل؛ لأني غير مطلقة لا زلت معلقة، فأنا أحوج للوظيفة أو لهذا الراتب؛ لإعانتي على تربية عيالي، وأمنعهم من حاجة الناس”.

وطالبت “فرح” بتثبيت “حافز” لربات البيوت وإلغاء التحديث الأسبوعي والخصم، فيما ذهبت صاحبة حساب “موجز الأخبار” لأبعد من هذا؛ حيث طالبت بمنح ربات البيوت مبلغ 2000 ريال شهريًّا، و500 ريال عن كل ابن أو ابنة في المنزل.

وقالت “عزتي بحجابي”: “نناشد خادم الحرمين الملك سلمان بصرف راتب لربات البيوت؛ فهذا أقل ما يُقَدَّم لهن باعتباره دعمًا ماديًّا ومعنويًّا في نفس الوقت”.
وكتبت” النايفة”: “نناشد خادم الحرمين الملك سلمان- حفظه الله- بصرف راتب شهري لربات البيوت؛ فهن أساس المجتمع ونواته والجوهرة المنسية”.

“فاطمة” نشرت صورًا لسيدة سعودية تفترش الأرض وتبيع المناديل، وعلّقت قائلة: “للي ضد راتب للأمهات ربات البيوت يعجبكم المنظر هذا نناشدك (أبو فهد) عيشًا كريمًا لهن”. وأضافت: “من هنا.. نطالب برواتب لربات البيوت العاطلات عن العمل.. أمهات حماة الوطن وأجيال المستقبل”.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :