“فوبيا” الدوام على فترتين تراود منسوبي المراكز الصحية

“فوبيا” الدوام على فترتين تراود منسوبي المراكز الصحية

الساعة 6:23 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
46095
22
طباعة

‏‫تدرس وزارة الصحة في الوقت الراهن دوام المراكز الصحية وفق عدد من الخيارات، من أهمها طرح إعادة دوام الفترتين، أو الاستمرار على الوضع الحالي فترة واحدة.
ويتوجّس الموظفون والعاملون في المراكز الصحية من إعادة دوام الفترتين، خاصةً في ظل الحياة المتسارعة والالتزامات الأسرية التي لا يستطيع فيها العاملون الدوام بشكل متواصل لفترتين لا تفصلها سوى ساعات.
المواطن“، تلقت عددًا من الرسائل للعاملين بالمراكز الصحية وطلبات بالعدول عن قرار دوام الفترتين، متمنين أن تصل إلى وزير الصحة أحمد الخطيب، والاستمرار على الوضع الراهن، ومعالجة الوضع للرعاية الصحية بتدشين مراكز جديدة تقدِّم الخدمات في الفترات المسائية تكون موسَّعة على نقاط الكثافة السكانية في الأحياء، وتعمل على ضوء توفير فرص وظيفية، وفي حال تعثُّر ذلك يتم وضع برمجة خاصة لانتداب موظفي المراكز الذي يباشرون أعمالهم في الصباح بين الجميع لتحقيق العدالة.
وشك العاملون، من الضرر الكبير الذي سوف يلحق بهم متى ما تم إعادة دوام الفترتين من ضغط نفسي كبير، ناهيك أن الـ٢٤ ساعة ستكون في الغالب للدوام/ ولا يستطيع الموظف الاستفادة من الساعات التي ينصرف من الدوام؛ كونها لا تكفي على الإطلاق لمتابعة أسرته، وإن كان الضرر الأكبر سيقع على الممرضات؛ كونها مرتبطة بأسرة وأطفال لابد أن تكون بالقرب منهم، ومع مدة الدوام الطويلة يصعب ذلك.
ويعقد العاملون بالمراكز آمالًا كبيرة على وزير الصحة في إيجاد حلول أفضل من إعادة دوام الفترتين بشكل يضمن استقرارهم الوظيفي والأسري بعيدًا عن الشتات.
يُذكر أن الوزارة أقرّت دوام الفترتين في عهد وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة، وكان متجهًا للتنفيذ، ولكن تعثر بعد إعفاء الوزير وتعيين وزير الصحة المكلف المهندس عادل فقيه الذي ألغى التعميم السابق بشكل نهائي، وعادت قضية إعادة الدوام مجددًا مع استلام وزير الصحة أحمد الخطيب زمام الأمور بالوزارة.
فيما علق مصدر مسؤول بوزارة الصحة لـ”المواطن“، على موضوع دوام الفترتين بالمراكز بقوله: “إن الأمر قيد الدراسة، والخيارات متاحة في سبيل تقديم خدمات رعاية صحية متميزة للمواطنين، وبالمقابل السماع لآراء الموظفين العاملين بالمراكز لتحقيق توازن في ذلك”.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :