آل قمدان: حادثة القطيف مؤامرة دنيئة لتهييج الطائفية

آل قمدان: حادثة القطيف مؤامرة دنيئة لتهييج الطائفية

الساعة 12:34 مساءً
- ‎فيالسعودية اليوم
8190
0
طباعة

قال رئيس كتابة العدل المساعد بمنطقة نجران الشيخ علي بن عوض ال قمدان إنَّ ما قام به شذاذ الآفاق ، في بلادنا – أصحابُ الفكر الأعوج – من مؤامرةٍ دنيئة في محافظة القطيف ، من أجل زعزعة السلم الاجتماعي؛ وتهييج الطائفية، بقتل الآمنين، والاعتداء على الدماء المعصومة التي توافدت لصلاة الجمعة.فما كان الإصلاح يوماً – إن كانوا يزعمون الإصلاح – بالنهج الأعوج ؛ والعمل في الظلام؛ لكن الله فضحهم.
وأضاف ان الغلو في الدين وأن سبب الاعتداء كان أصله الغلو في فهم بعض النصوص الشرعية . ولقد اتفق الصحابة – رضي الله عنهم – على مواجهة الغلو في دين الله ، وعلى مواجهة أولئك الغلاة ودعوا إلى فهم النصوص فهمًا رشيدًا سليما . والرجوع إلى أهل العلم في تفهم تلك النصوص عند أي أشكال ؛ حتى لا تختلط المفاهيم وتقع الأمة في شراك الغلو والتطرف نتيجة لذلك والله المستعان.
حفظ الله بلادنا و بلدان المسلمين من الشرور ، وجزى الله ولاة أمرنا خير ما يُجزى محسنٌ على إحسانه ، ووفق علماءنا لبيان الحق والدلالة عليه ، ورد شبابنا إلى الحق رداً جميلاً؛ وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

إقرأ ايضا :

ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :