“الإعلام الإيراني” يُدير ظهره لـ”مجزرة دوما”

“الإعلام الإيراني” يُدير ظهره لـ”مجزرة دوما”

الساعة 6:27 مساءً
- ‎فيالمواطن الدولي
11455
1
طباعة

أدار الإعلام الإيراني ظهره لمجزرة دوما، التي تسببت بها قوات النظام السوري، وخلّفت مئات الضحايا والإصابات من الشعب السوري.

وعلى الرغم من تدخل الوسائل الإعلامية الإيرانية في جميع شؤون العرب والخليج عبر عشرات المواقع الإيرانية التي تمتلكها؛ فإنها التزمت الصمت حيال المجزرة المروعة.

وارتفع عدد قتلى وإصابات مجزرة دوما في مدينة دوما السورية إلى المئات ما بين أطفال ومسنين؛ وذلك في غارات جوية شنها الطيران التابع للنظام السوري.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

الإعلام الخارجي يلجم “فرانس 24”: قصصكم عن المرأة السعودية عبث وتزييف

ردت وكالة وزارة الإعلام للاعلام الخارجي على شبكة