دراسة: بطارية الهاتف تهديد أمني جديد

دراسة: بطارية الهاتف تهديد أمني جديد

الساعة 9:06 صباحًا
- ‎فيتكنولوجيا
10065
1
طباعة

كشف باحثون متخصصون في أمن المعلومات عن إمكانية استخدام بطاريات الهواتف الذكية في التجسس على المستخدمين وتعقب حركتهم من خلال شبكة الإنترنت، حتى وإن حرصوا على الالتزام بأدق تعليمات الحفاظ على الخصوصية.

واستعرض الباحثون في ورقتهم البحثية إمكانية استعمال برنامج بتقنية “إتش تي إم إل 5″، يستعمل في الأساس لتتعرف المواقع الإلكترونية على ما تبقى من طاقة في بطاريات الهواتف.

ولكن هذه المعلومات يمكن استعمال بشكل آخر بحيث تسمح بالتعرف على نوعية الهواتف نفسها ومراقبة حركة أصحابها عبر الإنترنت، بحسب تقارير متخصصة.

وما يزيد من خطورة هذا التهديد الكبير للخصوصية أن كل من المواقع الإلكترونية أو البرامج لا تحتاج في عملها لمعرفة ما تبقى من طاقة في البطارية إلى إذن أو تصريح من المستخدم نفسه، كما أن تقنيات التصفح السري عبر إخفاء الهوية لا يمكن أن تحد من خطورة الثغرات الأمنية المتعلقة بالبطارية.

وأوصى الباحثون لوكاس أونيجاك وغونيس أكار وكلود كاستالوتشيا وكلوديا دياز في ورقتهم البحثية بضرورة منح المستخدم على الأقل إمكانية إجبار المواقع على طلب إذنه أولا قبل معرفة وضعية البطارية، كما أوصوا بأهمية تعريف المستخدم ومنحه المزيد من المعلومات بشأن آلية عمل برامج التحقق من حالة البطارية.


ِشارك  على الفيس بوك

للاشتراك في (جوال المواطن) .. ارسل الرقم 1 إلى :

STC 805580 موبايلى 606696 زين 701589
اسأل حساب المواطن
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :


قد يعجبك ايضاً

ذعر في فرنسا بسبب تهديد بـ “سكين”

قبضت الشرطة الفرنسية على رجلٍ، كان يحمل سكينًا