بالصور.. غريق حلّة مطري أنقذ والديه وأسرته وودّع الحياة غرقًا

بالصور.. غريق حلّة مطري أنقذ والديه وأسرته وودّع الحياة غرقًا

الساعة 9:25 مساءً
- ‎فيالمراسلون, جديد الأخبار, حصاد اليوم
1
طباعة

المواطن – خضر الخيرات – جازان

“السيول لا تقتلنا، فنحن نعرف كيف نتعامل معها منذ عشرات السنين.. ابني توفي بسبب أخطاء الطريق الدولي الذي حوّل مياه السيول إلى منازلنا بدل أن تذهب للبحر”.. هكذا بدأ والد الشاب أحمد حسن الذي غرق أمس الأول في قرية حلّة مطري بقوز الجعافرة حديثه لـ “المواطن”، بعد أن فقد ابنه الذي هرع لمساعدته وعائلته بعد أن داهمت السيول منزلهم بنبرة حزينة تسبقها الدموع.

وأكد أن “السيول نعمة من الله تأتي لتسقي الأرض، نعرف كيف نتعايش معها منذ عشرات السنين، نحولها بأدوات الزراعة البدائية بين حقولنا تسقيها لنروي الأرض، ثم نسيرها إلى البحر لتتلاشى بكل عنفوانها في البحر، لكن يد العابثين الذين كنّا نعتقدهم على علم أغلقت مسار مياه السيول إلى البحر بإنشاء الطريق الدولي الجديد في مسار السيول، ووضع عبارات صغيرة الحجم وليتهم استشارونا؛ فنحن أعلم بحجم السيول منذ سنين اصطدمت مياه السيول بالطريق، وعادت لتدمر قرانا وتُغرق منازلنا؛ فمات ابني الذي هرع لينقذني وأمه بعد أن داهمت منزلنا السيول فجأة، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأضاف شقيق الغريق: “كنّا وأخي خارج المنزل وعندما علمنا بمداهمة السيول لقريتنا وإغراق المنازل هرعنا لمساعدة أهالينا وإنقاذهم، سبقني أخي ولحقت به لنخرج أبينا وأمنا وعائلتنا من المنزل، بعد أن ملأته المياه خرجنا جميعًا وغرق أخي وسط المياه”.

وحاصرت مياه السيول في اليومين السابقين عددًا من قرى قوز الجعافرة؛ منها قرية حلّة مطري بالكامل، وتم إخلاء المحتجزين من قِبل فرق الدفاع المدني، وفتح فتحات كبيرة في الطريق الدولي لتصل مياه السيول إلى البحر بعد تنسيق بين الدفاع المدني والطرق بجازان، ونشرت “المواطن” تقريرًا كاملًا عنه.

وأوضحت صور من الموقع حجم العبارات الصغيرة التي وُضعت في مسار السيول بالطريق الدولي المحاذي للبحر الذي تم إنشاؤه حديثًا.

 

image image

والد الغريق وشقيقه وصور تبين حجم العبارات الصغيرة بعد تحطم الطريق الدولي
والد الغريق وشقيقه وصور تبين حجم العبارات الصغيرة بعد تحطم الطريق الدولي

تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر
وليف الروح
ضيف
وليف الروح

اقسم بالله ان مثل هذه الحوادث والمآسي والفساد الذي نتجرعه في منطقتنا جازان لو كان في منطقة اخرى لهرع كل مسؤول او وزير لوضع خطط عاجلة ولكنها جازان التي لم يعرف قدرها وقدر اهلها الا ابونا عبدالله رحمه الله لما اولاه من اهتمام عظيم واعطاها رونق خاصا رحمك الله يا عبدالله . ليت المسؤولين يشاهدون بام اعينهم تلك المآسي على ارض الواقع ويتخلوا عن الكراسي الدوارة ويبروا ذمتهم لانهم مسؤولون امام الله الفساد واضح وملموس فكيف بالله سنحقق رؤية 2030 مدمنا لم نرضي ربنا فيمن اؤتمنا عليه . وخير شاهد طريق يربط محافظة ضمد بالقمري تمت سفلتته بدون وضع عبارات… قراءة المزيد ..





"> المزيد من الاخبار المتعلقة :