إعدام الدواجن.. عامل مشترك بين إيران وكوريا الجنوبية

2016-12-26 الساعة 10:05
إعدام الدواجن.. عامل مشترك بين إيران وكوريا الجنوبية

المواطن – وكالات 

قتلت إيران مئات الآلاف من الطيور، بعد انتشار مرض إنفلونزا الطيور في 7 من محافظات البلاد، وفق ما قال مسؤولون الإثنين.
وأوضحت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية أنه جرى التخلص من 63 ألف دجاجة و800 ألف بيضة ملقحة وصيصان عمرها يوم واحد في مزرعة بمحافظة قزوين في الأيام الأخيرة، بعد انتشار نوعي “إتش إن8″ و”اتش1ان5” من مرض أنفلونزا الطيور.

فيما طلبت حكومة كوريا الجنوبية، دعمًا من القوات المسلحة بالبلاد، للمشاركة في أكبر عملية لإعدام الدواجن، جراء استمرار انتشار سلالة شديدة العدوى من أنفلونزا الطيور، وأمرت بذبح 1.6 مليون من الطيور في المناطق المتضررة خلال 24 ساعة.

وبسبب الانتشار السريع لسلالة “إتش 5 إن 6 ” من الفيروس، رفعت سول درجة التأهب لأنفلونزا الطيور إلى أعلى مستوى ممكن للمرة الأولى.

وتجري الاستعانة بالجيش في ظل مخاوف من انتشار للفيروس في مختلف أنحاء شمال شرق آسيا، بينما تسعى كل من اليابان والصين للحد من انتشار أنفلونزا الطيور.