العيادات السعودية تعالج أكثر من 13 ألف سوري في مخيم الزعتري

2017-02-03 الساعة 2:27
العيادات السعودية تعالج أكثر من 13 ألف سوري في مخيم الزعتري

المواطن – الرياض

تعاملت العيادات التخصصية السعودية مع 13238 حالة مرضية من اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن خلال شهر يناير من العام 2017م.

ودوّنت سجلات العيادات الطبية خلال هذا الشهر مراجعة 4507 حالات في عيادة الأطفال ممن يعانون من الأمراض الموسمية كما استقبلت عيادة القلب 373 مراجعاً، والعيادة النسوية 887 مراجعة، فيما تلقى 640 لاجئاً سورياً العلاج في عيادة الأسنان، وتعاملت عيادة الجراحة مع 183 حالة، والعظام 814 حالة، وتعاملت عيادة الجلدية مع 1308 حالات قدم لها العلاج المناسب، وبلغ مراجعي عيادة الأذنية 1313 حالة، أما عيادة المطاعيم فاستقبلت 123 طفلاً قدمت لهم اللقاحات اللازمة ضمن برنامج الحملة الوطنية السعودية الطبي ” شقيقي صحتك تهمني ” وأجرى قسم المختبر 538 تحليلاً مخبرياً.

وأشار المدير الطبي للعيادات التخصصية السعودية الدكتور حامد المفعلاني إلى أن ما يميز الخدمات الصحية المقدمة في العيادات التخصصية السعودية هو توافر الأجهزة والمعدات الطبية الحديثة التي تساعد على تأمين أعلى سبل الرعاية الصحية والجسمية والنفسية للأشقاء اللاجئين السوريين.

وذكر المفعلاني أن العيادات التخصصية السعودية تقوم على تأمين وصرف الدواء بشكل يومي وشهري وبانتظام للمراجعين اليوميين أو المصابين بالأمراض المزمنة من اللاجئين السوريين القاطنين في مخيم الزعتري والذين تتكفل الحملة الوطنية السعودية عبر عياداتها بتأمين علاجاتهم المكلفة والتي تشكل عبئاً ثقيلاً عليهم.

وأوضح المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان بدوره أن العيادات التخصصية السعودية تعد واحدة من أهم المساعدات الإغاثية التي تقدمها الحملة الوطنية السعودية للأشقاء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري منذ بداية الأزمة السورية، مضيفاً أن العيادات السعودية أخذت على عاتقها تقديم الرعاية الصحية المتكاملة لمراجعيها حيث عملت على توفير كادر طبي متميز يحظى بسمعه طيبة وخبرة واسعة في المجال الطبي.