معرض مبادرات تكافل بالحد الجنوبي يستقبل الزوار يوميًا بجوائز قيمة

بتاريخ :2017/02/21
المواطن - عمر عريبي - جازان

وجّهت مؤسسة تكافل الخيرية ومكتب التعليم الأهلي بإدارة التعليم بجازان الدعوة إلى جميع المدارس والمهتمين بزيارة معرض مبادرات تكافل بالحد الجنوبي الذي افتتحه أمير منطقة جازان، الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز، يوم الأربعاء الماضي، بفندق راديسون بلو بجازان، حيث تم نقل المعرض إلى مدارس جازان الأهلية لمدة أسبوع ينتهي يوم الأحد القادم.

وخصّصت الفترة الصباحية لاستقبال الزائرات من معلّمات وطالبات وغيرهن، أمّا الفترة المسائية، فخُصصت للزوار من المعلمين والطلاب والمهتمين من الجهات الحكومية والخيرية والتعليمية.
ويعد المعرض هو الأول من نوعه في المنطقة، وهي فرصة للجميع للتعرّف على مبادرة المعرفة بلا حدود الموجهة للطلاب، والمدارس، وجميع أفراد الأسرة التي تتضمن مسابقة في القراءة والتأليف، ولها جوائز قيمة منها رصيد مالي لشراء الكتب قدره 200 ريال وقد يصل إلى 500 ريال، وللفائزين بالمراكز الأولى في أفضل قراءة، وأفضل ملخص، وأفضل مؤلف جوائز منها رحلة حج للطالب ووالديه، وأجهزة حاسب آلي لوحي، وبرامج تدريبية.

معرض مبادرات تكافل بالحد الجنوبي يستقبل الزوار يوميا بجوائز قيمة
ويضم المعرض وسائل إيضاح مميزة تتحدث عن مبادرة تكافل في المملكة، وخصوصًا بالحد الجنوبي، منها الدعم النقدي الذي تقدمه تكافل لـ 230 ألف طالب وطالبة، ومشروع وجبتي الذي توزعه المؤسسة بالحد الجنوبي، بالإضافة إلى جائزة تفوق، وهي مسابقة موجّهة لجميع طلاب المرحلة الثانوية وطلاب الثالث متوسط، حيث تستهدف تحسين معدلهم الدراسي، وتمنح المتفوقين جوائز نقدية قيمتها 1000 ريال استفاد منها العام الماضي أكثر من 6000 طالب وطالبة.

معرض مبادرات تكافل بالحد الجنوبي يستقبل الزوار يوميا بجوائز قيمة 5
ويضم المعرض نبذة عن مشروع الأسر المنتجة بالحد الجنوبي، ومشروع هدية المعرفة الذي وزع أيضًا بالحد الجنوبي واستفاد منه 20 ألف طالب وطالبة، ومبادرات كسوتي، والتدريب، والتجسير، والتعليم الإلكتروني، والحج، ومشروع قياس الأثر، ومعلومات أخرى عن أهلية الاستحقاق والخدمات الإلكترونية.

معرض مبادرات تكافل بالحد الجنوبي يستقبل الزوار يوميا بجوائز قيمة 1
وشكر أمير المنطقة كل القائمين على المؤسسة، وعلى رأسهم وزير التعليم، مشيدًا بجهود ومبادرات المؤسسة، كما شكر مديري التعليم بالحد الجنوبي، وكل المتطوعين والتربويين على جهودهم المتميزة، مثمنًا سعي المؤسسة واهتمامها بالتنمية التعليمية وأثرها على تنمية الإنسان.