الحدائق العامة وساحات البلدية

الحدائق العامة وساحات البلدية

الساعة 4:47 مساءً
- ‎فياعمدة
0
طباعة
نواف بن عبدالعزيز بن محمد آل الشيخ

 

ضمن مشاريعها الخدمية والاجتماعية، وفي إطار سعيها الدؤوب لتطوير خدماتها المقدمة للمواطن والمقيم في المجالات كافة، قامت أمانة منطقة الرياض بإنشاء أكثر من 250 حديقة عامة، و56 ساحة بلدية موزعة على الأحياء السكنية، تهدف إلى توفير متنزهات ترفيهية مخصصة لأفراد المجتمع، وتسعى أيضاً من خلالها لحماية البيئة والمحافظة على توازنها.

وتضم ساحات البلدية ملاعبًا رياضية وملاعب أطفال، ومسطحات خضراء، وممرات للمشاة، ومبنى لإدارة الساحة، وتضم أيضًا بوفيه ودورات مياه للرجال والنساء، ومواقف للسيارات. بينما احتوت الحدائق على أبرز معالم المدن، من خلال مجسمات تمثل أهم المعالم بالمدن الرئيسة بالمملكة وتتميز بجانبها الترفيهي، إذ تضم ألعابًا ترفيهية حديثة، ومسرحًا متكامل لإقامة البرامج الترفيهية، والفعاليات والعروض المسرحية، والمسابقات الثقافية.

وتهدف هذه المشاريع إلى توفير أماكن ترفيهية ورياضية للأطفال والشباب، تسهم في تنميتهم جسدياً وذهنياً، من خلال ممارسة النشاطات الرياضية داخل الأحياء السكنية، وتوفير أماكن مخصصة لكبار السن أيضًا، تمكّنهم من ممارسة رياضة المشي، بما ينعكس إيجاباً على صحتهم البدنية والنفسية.

ولا شك أنَّ مثل هذه المشاريع الحكومية، تعود بالنفع على سكان الحي، لعوامل عدة، من أهمها:

  • تعزيز الروابط الاجتماعية والأسرية التي يقوى بها المجتمع
  • استغلال أوقات الشباب فيما ينفعهم
  • تعتبر متنفسًا آمنًا لسكان الحي
  • زيادة الوعي والثقافة الصحية والحد من انتشار الأمراض المزمنة من خلال ممارسة رياضة المشي
  • تشجيع القطاع الخاص والأفراد على الاستثمار مستقبلاً.

ولضمان نجاح هذه المشاريع الخدمية، يجب على الهيئة العامة للترفيه، التعاون مع أمانة منطقة الرياض للاستفادة من الحدائق العامة وساحات البلدية في إقامة بعض الأنشطة والفعاليات البسيطة، ضمن روزنامة الترفيه السنوية.

كما أقترح على أمانة منطقة الرياض، التعاون مع القطاع الخاص في تخصيص جزء من هذه المشاريع الحكومية والممثلة في الحدائق العامة وساحات البلدية لتخفيف العبء المالي والإشرافي والتنظيمي على الدولة، وضمان تقديم خدمات متكاملة، وصيانة دورية.

وأتمنى أن توجه دعوة لأصحاب عربات الكتب أسبوعيًا، لنشر الثقافة العامة والوعي وتشجيع الأفراد على القراءة، بالإضافة إلى أنه يجب على الأمانة أن تعمل على زيادة الإضاءة بالنسبة للحدائق العامة، وأن تضع مظلات فوق ألعاب الأطفال للحماية من أشعة الشمس المباشرة، لاسيّما في فترة الصيف، وأن يتم وضع حاجز حديدي حول الحديقة، لا يتجاوز ارتفاع المتر، ليكون حماية بعد الله للأطفال، وعدم تعريضهم لخطر الحوادث لا سمح الله.

 

كاتب وباحث في الشؤون الاجتماعية

Twitter: @Nawaf_Alshaikh



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :