- صحيفة المواطن الإلكترونية - https://www.almowaten.net -

بالفيديو.. آثار الدمار التي خلفها تفجير انتحاري لنفسه في أجياد المصافي

لم يجد الإرهابي، الذي بادر بإطلاق النار على قوات الأمن، بدًّا من تفجير نفسه فانهار المنزل الذي يتحصن به في حي أجياد المصافي بالقرب من الحرم المكي.

وتداول مغردون مقاطع فيديو تظهر حجم الدمار الذي أحدثه الانتحاري بعد أن أقدم على قتل نفسه، وانفجار المبنى .

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت أن رجال الأمن قد أحبطوا عملًا إرهابيًّا وشيكًا كان يستهدف المسجد الحرام في ليلة التاسع والعشرين من رمضان.

وبحسب المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، اللواء منصور التركي، فإن المجموعة الإرهابية تمركزت في ثلاثة مواقع، أحدها في محافظة جدة، والآخران في العاصمة المقدسة مكة المكرمة، الأول بحي العسيلة، والثاني بحي أجياد المصافي الواقع داخل محيط المنطقة المركزية للمسجد الحرام، أي على بُعد كيلومترات قليلة من الحرم المكي.

وأضاف التركي أن الموقع عبارة عن منزل مكون من ثلاثة طوابق، تواجد بداخله أحد أفراد الخلية المكلف بتنفيذ العمل الإرهابي الذي أطلق النار على رجال الأمن فور مباشرتهم في محاصرته في المنزل؛ ما اقتضى الرد عليه بالمثل لتحييد خطره، وذلك بعد رفضه التجاوب مع دعوات تسليم نفسه.

وأشار إلى أن إطلاق النار استمر بشكل كثيف قبل أن يقدم الإرهابي على تفجير نفسه؛ ما أسفر عن مقتله وانهيار المبنى الذي كان يتحصن بداخله، وإصابة ستة من الوافدين، وخمسة من رجال الأمن بإصابات طفيفة.

وانتهت العملية الأمنية، وفق المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، بالقبض على خمسة من عناصر الخلية، بينهم امرأة، بعد مداهمة مواقعهم الثلاثة.