خريجو الحاسب الآلي.. سنوات من البطالة ومستقبل مجهول يعصف بأحلامهم
ناشدوا سمو ولي العهد رفع الظلم عنهم

خريجو الحاسب الآلي.. سنوات من البطالة ومستقبل مجهول يعصف بأحلامهم

الساعة 3:34 مساءً
- ‎فيالمراسلون, جديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - شريف النشمي - الرياض

يعيش آلاف الخريجين والخريجات تخصص الحاسب الآلي تحت وطأة البطالة منذ عدة سنوات بمباركة من وزارة التعليم وبعض الوزارات الأخرى.

وأبدى عدد من الخريجين والخريجات استياءهم وتذمرهم من صمت وزارة التعليم وعدم إحداث وظائف لتخصصهم، مؤكدين أن وزارة التعليم لم تطلب من المدنية احتياجها الفعلي من تخصص الحاسب الآلي.

وقال عددٌ من الخريجين والخريجات في حديثهم إلى “المواطن“: قضيتنا بدأت من عام 1432هـ وحتى الآن، دون وجود بوارق أمل وتحرك حقيقي لحل المشكلة.

وأضافوا: احتياج تخصص الحاسب الآلي في وزارة التعليم خلال 5 سنوات للرجال 249 فقط، وقد مرّ على قضيتنا 4 وزراء تعليم ولم تحل قضيتنا رغم الوعود.

وتابعوا: قابل الخريجون وزير التعليم السابق عزام الدخيل، وعرضوا القضية عليه ووعد خيراً وغرد بذلك في تويتر ببحث الحلول العاجلة لنا ولم يحدث شيء.

وأكدوا أنه وفقاً لتقرير الخدمة المدنية بتاريخ 30-6-1436 بلغ عدد المتقدمين على موقع جدارة من خريجي الحاسب رجال بكافة فروعه 6290 متقدماً من الجامعات، وكذلك 659 متقدماً من كليات المعلمين.

ووفقاً لتقرير الخدمة المدنية بتاريخ 30 – 6-1436 بلغ عدد المتقدمين على موقع جدارة من خريجات الحاسب نساء بكافة فروعه 9586 متقدمة و الوظائف الإدارية التي تقوم بطرحها الخدمة المدنية لتخصص الحاسب الآلي قليلة جداً ولا تتجاوز 30 وظيفة سنوياً للرجال.

وبيّنوا أنه يوجد معلمون من تخصصات أخرى ولديهم دبلوم حاسب ويزاولون عمل معلم حاسب آلي.

وأشاروا إلى أن رؤية المملكة 2030 من أهدافها خفض نسبة البطالة، ووزارة التعليم العام الماضي تعلن احتياج الحاسب الآلي، للرجال بحجة الاكتفاء وبعد 3 أشهر يعلن متحدث الوزارة مبارك العصيمي عن تحويل 149 إدارياً لمعلمي حاسب؛ لسد الاحتياج في المدارس؛ مما يعني تزايد أعداد الخريجين العاطلين، وهناك عدة مدراس العام الماضي لا يوجد بها معلمو حاسب.

وأشاروا إلى أن عدداً من الخريجين قابلوا خادم الحرمين الشريفين في جدة، وقال لنا أبشروا بالخير.

وطالب الخريجون وزارةَ التعليم برفع الاحتياج الحقيقي والفعلي لتخصص الحاسب الآلي.
كما طالبوا الوزارة بإقرار تدريس منهج الحاسب في المرحلة الابتدائية، علماً أن المشروع متعثر من عام 1422 عندما كان وزير المعارف الدكتور الرشيد.

وطالبوا أيضاً الوزارة بزيادة الحصص بالمرحلة المتوسطة إلى حصتين، علماً بأن المناهج الحالية مطورة ولا تكفيها حصة واحدة.

وكذلك طالبوا الوزارة بإسناد مصادر التعلم بالمدارس لمعلمي الحاسب، علماً بأن تخصص الحاسب هو الوحيد الذي تم رفضه في مصادر التعلم بحجة العجز بالتخصص.

وفِي ختام حديثهم لـ”المواطن” ناشد خريجو وخريجات الحاسب الآلي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع لرفع الظلم عنهم وتوجيه وزارة التعليم لتعيينهم، وكذلك فتح التوظيف لهم في الوزارات الأخرى.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :