شبكة أميركية تشبه مشروع البحر الأحمر السياحي بجزر المالديف

2017-08-06 الساعة 5:17
شبكة أميركية تشبه مشروع البحر الأحمر السياحي بجزر المالديف
قالت شبكة “ديترويت فري برس” الأميركية، إن المملكة قادرة على تحويل مشروعها الضخم في البحر الأحمر إلى قبلة سياحية شبيهة بتلك التي تجذب ملايين السائحين في جزر المالديف على مدار العالم، مشيرة إلى أن التحول نحو السياحة يشير إلى تطور واضح بقيادة نائب الملك الأمير محمد بن سلمان. وأشارت الشبكة الأميركية إلى الدور الذي من المتوقع أن يلعبه المشروع السياحي الضخم في البحر الأحمر، على مستوى الوفاء بأهداف رؤية 2030 الاقتصادية الشاملة وتحويل المملكة إلى مسار مغاير على المستوى الاجتماعي والاقتصادي. وأضافت أن المقومات الخاصة لشواطئ البحر الأحمر يمكنها أن تصل بالمملكة إلى مصاف المنافسة الواضحة مع العديد من البلدان ذات الباع الطويل في تلك المجالات، مؤكدة أن السعودية قادرة على تقديم نماذج مغايرة للسياحة الشاطئية في الشرق الأوسط. وأثنت الشبكة الأميركية على الإجراءات التي اتخذتها لتوفير الأجواء المناسبة للسياحة الأجنبية، وتبسيط إجراءات الدخول في مناطق المنتجعات السياحية على شواطئ البحر الأحمر، مما يجعل المشروع ممتلكًا لمقومات النجاح الرئيسية.
Al Mouwaten تابعوا آخر أخبار صحيفة المواطن على Google news