الأضواء تلاحق ريما بنت بندر بن سلطان!

الأضواء تلاحق ريما بنت بندر بن سلطان!

الساعة 1:58 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
الأضواء تلاحق ريما بنت بندر بن سلطان!
المواطن - محمود نبيل - ترجمة:

تعكف المملكة العربية السعودية على اتخاذ العديد من الخطوات التي تهدف لتحقيق إصلاحات اجتماعية موسعة، على رأسها توسيع نطاق مشاركة المرأة في العمل العام ورفع الحظر بشأن العديد من الأنشطة التي كان يمنع على المرأة ممارستها، وعلى رأسها السماح لهن بقيادة السيارات اعتبارًا من يونيو المقبل، بعد أن أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمرًا ساميًا في هذا الصدد.

لم تكتف المملكة بهذا، بل وسعت نطاق مشاركة المرأة الاجتماعية في مجالات أخرى، كان أبرزها الرياضة، حيث أكد مسؤول رفيع المستوى في السعودية، لوكالة “فرانس برس”، أن الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان أصبحت “أول امرأة تقود اتحادًا” يغطي نشاطات رياضية للرجال والنساء.

في أغسطس 2016، تولت الأميرة منصب كبير يعادل وزارة الرياضة في المملكة، وذلك بعد تكليف رسمي من قبل رئاسة الوزراء بتولي مهام بعض الأنشطة الرياضية والاجتماعية.
ويعد تولي الأميرة ريما بنت بندر مهام إدارة اتحاد الرياضات المجتمعية في المملكة، بمثابة خطوة ضخمة في طريق الإصلاحات الاجتماعية التي يقودها صاحب السمو الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود، والذي يرى أهمية بالغة في توسيع نطاق مشاركة المرأة المجتمعية لتحقيق رؤية 2030.

وحصلت الأميرة ريما على درجة البكالوريوس في دراسات المتاحف بالولايات المتحدة الأميركية، كما أنها تتولى رعاية العديد من الأنشطة الاجتماعية المتعلقة بالرياضة، وكان آخرها يوم النشاط العائلي بالرياض، والذي تضمن أنشطة متنوعة للعائلات، منها “اقض يومك أنت وعائلتك في أجواء ترفيهية وحماسية”، كما تضمنت أنشطة مناسبة لجميع الأعمار وأركانًا مجهزة للمشاركة في رياضات مختلفة مثل كرة السلة والطائرة والرماية وغيرها، وذلك بحضور الأميرة ريما بنت بندر.


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :