تحذير من خطاب ديني حوثي لاستمالة أبناء القبائل
لتجنيد الشباب خدمة لأجندة ملالي طهران

تحذير من خطاب ديني حوثي لاستمالة أبناء القبائل

الساعة 8:21 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - واس

حذر لفيف من علماء اليمن من برامج ونشاطات الحوثيين التوسعية في اليمن وسعيهم لاستقطاب الشباب والمجتمع عبر إقامة الدورات التعبوية والدينية الطائفية، لافتين إلى أن كثيراً من المراقبين يخشون من اختراقات طائفية تجري يومياً عبر تلك البرامج للمحافظات التي تخلو من وجود حاضنة لهم.
وقال عضو هيئة علماء اليمن الشيخ الدكتور صالح الضبياني: “إن الحوثيين لا يتوقفون عن نشاطهم وتنفيذ أجنداتهم، ويحاولون بكل وسيلة أن يصلوا بباطلهم إلى أكبر مساحة ممكنة، وعلى الرغم أن عندنا يقينا أن ما هم فيهم باطل، والباطل ــ إن شاء الله تعالى ــ سيزول، لكننا مأمورون ببذل الأسباب ويجب أن نكون أكثر سرعة منهم “.
وأضاف ” أن المحافظات التي تحررت من حكمهم ينبغي أن نفكر بشأنها تفكيراً جاداً، وكذلك المحافظات التي لا تزال تحت سيطرتهم لا بد من تخليصها من أيديهم، والتواصل مع أهلها”، مؤكداً أنه ليس كل من فيها مع الحوثي، فهم يضغطون على الناس ويُكرهونهم، وقال: إنه ينبغي أن يكون حدث مقتل الرئيس السابق علي صالح دافعاً لأن نؤثر في أنصاره بنوع من التثقيف وحسن السياسة في التعامل مع هذا الحدث .
من جهته ،فقد طالب رئيس رابطة علماء عدن الشيخ عمار بن ناشر العريقي، بالإسراع بالحسم العسكري والدعم المطلق للمقاومة، منعاً من زيادة منسوب الموت والدمار ودخول البلاد في حالة الفوضى وأمراء الحروب والتقسيم .
وحذر فضيلته من استغلال الميليشيات للقبائل في إمداد المشروع الإيراني بمخزون بشري ضخم، ومن فرض سلطة الحوثيين كأمر واقع، مؤكداً أن التأخير في حسم المعركة وإنهاء الانقلاب يقوي الحاضنة الشعبية لهم بين تابع ومتحالف عقديا أو سياسيا.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :