كتلة المستقبل تدق النواقيس: حملات تشويه العلاقات السعودية اللبنانية لن تحقق أهدافها

كتلة المستقبل تدق النواقيس: حملات تشويه العلاقات السعودية اللبنانية لن تحقق أهدافها

الساعة 9:25 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن ـ بيروت

أكّدت كتلة المستقبل اللبنانية، أنَّ تيار المستقبل حريص بكل هيئاته وتشكيلاته السياسية على العلاقات التي أسسها مع السعودية، وأرسى دعائمها الرئيس الشهيد رفيق الحريري.

وأشارت الكتلة، في بيان صادر عنها اليوم الثلاثاء 16 كانون الثاني/ يناير الجاري، بعد اجتماع ترأسه رئيس الوزراء سعد الحريري، إلى أنَّ “هناك حملة للتشويه والتحريض، تتعرض لها علاقة تيار المستقبل بالسعودية، وتشارك فيها جهات إعلامية محلية وعربية”.

وأوضحت أنَّ “تلك الحملة تعمل على بث تقارير ومعلومات مفبركة والتعامل معها باعتبارها وثائق، لا وظيفة لها سوى الإساءة للمملكة وبعض الدول العربية الشقيقة”.

وأعربت عن “أسفها لبعض ردود الفعل التي ترافق هذه الحملة”، مشيرة إلى أنَّ “الأبواق التي تعمل على تخريب علاقة لبنان بالمملكة ودول الخليج العربي، لن تحقق أهدافها مهما تنوعت أشكال التشويه والتحامل”.

وفي سياق متّصل، أشادت الكتلة بـ”الموقف الوطني اللبناني الموحّد في مواجهة الإرهاب”، مناشدة “الأشقاء الفلسطينيين الوقوف صفًّا واحدًا في مواجهة المخاطر الكبرى التي تتهدد قضية العرب المركزية في فلسطين”، داعية إلى “بذل المزيد من الجهد من أجل ضمان وتعزيز وحدة الموقف العربي في مواجهة هذه التحديات والعمل على رصّ الصفوف واستنهاض الجهود من أجل التوصل إلى قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس”.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :