المبتعثون ينشرون العربية وثقافاتها بين الأجانب بجامعة لاسيل الأميركية
استضاف الطلاب السعوديين عدد من الدورات التدريبية التمهيدية فيها

المبتعثون ينشرون العربية وثقافاتها بين الأجانب بجامعة لاسيل الأميركية

الساعة 8:15 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
1
طباعة
المبتعثون ينشرون العربية وثقافاتها بين الأجانب بجامعة لاسيل الأميركية
المواطن - محمود نبيل - ترجمة

تولت جمعية الطلاب السعوديين في جامعة لاسيل الأميركية، مهام تعليم الأجانب اللغة العربية ونشرها بين أوساط الطلاب الأجانب في الجامعة العريقة.

ونشرت صحيفة كرونيكال 1851، والتي يديرها الطلاب منذ ما يزيد عن قرن ونصف في الجامعة العريقة في الولايات المتحدة الأميركية، بعض اللقطات لاستضافة الجمعية الخاصة بالطلاب السعوديين لعدد من الدورات التدريبية التمهيدية في اللغة العربية.

وتسمح تلك الدورات التدريبية لأعضاء الجامعة من شتى البلدان بتعلم اللغة العربية والإلمام بثقافاتها الواسعة بشكل واضح، وهي إحدى الرسائل الأساسية للمبتعثين السعوديين خارج البلاد.

وتمهد هذه الدروس التمهيدية للمرحلة الابتدائية الأولى، حيث تمنح متلقيها المبادئ الأساسية الخاصة باللغة العربية، وتؤهله لاستقبال المزيد من المواد والفصول المتخصصة، سواء في النحو أو التركيب اللغوي أو المزيد من معاني الكلمات، وهي دورة تجريبية سيتم تقديمها للطلاب لأول مرة في هذا الخريف، وسيتم عقدها مرتين في الأسبوع.

وقال أحمد المطيري، رئيس جمعية الطلاب السعوديين: “آمل أن يتقدم عدد كبير من الطلاب لهذا الصف وأن يستمتعوا بهذه التجربة”، مشيرًا إلى أن اللغة العربية هي واحدة من أكثر اللغات تحدثًا في العالم، حيث يستخدمها 420 مليون شخص على مستوى العالم.

وقالت سارة دريسكول، مديرة الخدمات الدولية: “إن أكثر من 70 طالبًا من طلاب لاسيل هم من المتحدثين باللغة العربية، وأعتقد أن وجود المزيد من أعضاء المجتمع الذين بإمكانهم القول مرحبًا أو كيف حالك؟ باللغة العربية سيحدث فرقًا كبيرًا في إشعار الطلاب بالترحيب في لاسيل”.





1 تعليق
Inline Feedbacks
View all comments
ابوبكر
2 سنوات

شي جميل ويشكرون عليه

جديد الأخبار
تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :