هيئة الصحفيين توسع دائرة عضويتها وتقر نادي الصحافة
وفقًا للمستجدات الحديثة على الممارسة الإعلامية

هيئة الصحفيين توسع دائرة عضويتها وتقر نادي الصحافة

الساعة 5:52 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
هيئة الصحفيين توسع دائرة عضويتها وتقر نادي الصحافة
المواطن - الرياض

وافقت هيئة الصحفيين السعوديين على توسيع دائرة العضوية لتشمل كل من يمارس المهنة في القطاعات والوسائل الإعلامية المختلفة، حسب نوع ممارسته.

جاء ذلك خلال الاجتماع الثامن لمجلس الإدارة بمقر الهيئة بالرياض أول أمس برئاسة الزميل خالد المالك،رئيس المجلس، وحضور أعضائه.

وقد أتاح المجلس قبل مناقشة جدول أعماله لوفد يمثل أعضاء نادي الإعلاميين التطوعي بجدة، وهم؛ حسن بن حامد الصبحي، وماجد بن سعيد الكناني، وعلي بن عطية المقبلي، لتقديم شرح عن أهداف النادي ورسالته، والاستماع إلى رغبتهم العمل مع الهيئة ليكون تحت مظلتها، وتسخير الجهود لخدمة الأعضاء والاستمرار في تقديم الأعمال التطوعية التي قام النادي من أجلها.

وقد شكر رئيس المجلس الزملاء أعضاء الوفد على مبادرتهم وحضورهم للرياض للالتقاء بأعضاء المجلس، وقرر مجلس إدارة الهيئة تكليف د. فهد آل عقران نائب رئيس المجلس، ومحمد الحارثي عضو مجلس الإدارة باستكمال التباحث مع الزملاء أعضاء النادي الإعلامي التطوعي بجدة لوضع الأطر المستقبلية للعمل بين الطرفين من خلال إيجاد فرع للهيئة هناك تنطلق الأعمال من خلاله.

وقبل مناقشة جدول الأعمال قدم رئيس المجلس إيجازاً عما تحقق من أعمال للهيئة في الفترة الماضية، وأبرزها النجاح الذي حققته الهيئة من استضافتها للدورة السادسة لمنتدى تحالف عاصفة الفكر الذي شارك فيه عددٌ من القيادات السياسية والفكرية والإعلامية العربية التي تشارك دولها في تحالف عاصفة الحزم لدعم الشرعية في اليمن، حيث تخلل حفل افتتاح المنتدى الذي رعاه صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز – أمير منطقة الرياض – تكريم الزميل الأستاذ تركي بن عبدالله السديري – رحمه الله -.

وقال المالك إن النجاح الذي تحقق للمنتدى يعود بعد توفيق الله إلى الدعم والمؤازرة التي وجدتها الهيئة من معالي الدكتور عواد بن صالح العواد – وزير الثقافة والإعلام – وجهود الزملاء العاملين في لجان المنتدى، فلهم منّا جزيل الشكر والإمتنان.

ثم استعرض الحضور جدول الأعمال وبعد مناقشة الموضوعات المعروضة اتخذ المجلس حيالها ما يلي:

أولاً: قرر المجلس وفقاً للمستجدات الحديثة على الممارسة الإعلامية توسيع دائرة العضوية انطلاقاً من شمول المادة (20) “مهنة الصحفي” في اللائحة التنفيذية لنظام المؤسسات الصحفية لتشمل كل من يمارس المهنة في القطاعات والوسائل الإعلامية المختلفة، حسب نوع ممارسته، إن كان متفرغاً أو متعاوناً أو منتسباً، وأن توضح المسميات المختلفة في قائمة لدى الجهة المختصة بشؤون العضوية في الهيئة.

ثانياً: استمع المجلس إلى عرض من عضو مجلس الإدارة الزميل محمد الحارثي عن الفكرة التي سبق أن تقدم بها ووافق عليها المجلس في جلسته الخامسة وهي إنشاء ناد باسم “النادي السعودي للصحافة” تحت مظلة الهيئة، ورأى المجلس إقرار ميزانية تتناسب مع الأدوار المناطة بالنادي، والرفع لجهات الاختصاص لشرح الأهداف والتصورات التي يطمح النادي إلى تحقيقها ورصد ميزانية سنوية لدعم أنشطته.

ثالثاً: فوض المجلس كلاً من نائب رئيس مجلس الإدارة الدكتور فهد آل عقران، وعضو مجلس الإدارة محمد الحارثي باستمرار التواصل مع الجهات التي أبدت موافقتها لبحث توقيع اتفاقيات تعاون وشراكة مع الهيئة لتقديم بعض المنافع، وإعلان ذلك للأعضاء بعد توقيع هذه الاتفاقيات.

رابعاً: ناقش المجلس وجود كيانات إعلامية متعددة في المملكة تقدم خدماتها لمهنة الصحافة والإعلام ورأى المجلس ضرورة حصر هذه الجهات وتوحيد الجهود في العمل وفي التصريح للممارسة المهنية، وضرورة مخاطبة جهات الاختصاص حول ذلك.

خامساً: وفي بند ما يستجد من أعمال تم تكليف أعضاء المجلس عبدالوهاب الفايز، ومنصور الشهري، وناصر الحقباني، مع أمين الهيئة د. عبدالله الجحلان، لتعيين موظفين متخصصين لخدمة المجالات التي تسعى الهيئة إلى العمل عليها، في المرحلة القادمة، وفوضهم المجلس باستكمال المطلوب وفق ما يرونه محققاً للأهداف المرجوة، وطلب المجلس من الزملاء القائمين على متابعة تصميم موقع الهيئة الإلكتروني الاستعجال في استكمال المتطلبات، ومحاولة تدشين الموقع في أقرب وقت ممكن، واتفق أعضاء المجلس على عقد الجمعية العمومية للهيئة بعد انتهاء موسم الحج.

  

 


شارك الخبر
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :