حكايات المونديال .. الهدف الذي قتل صاحبه!
في إطار مونديال 1994

حكايات المونديال .. الهدف الذي قتل صاحبه!

الساعة 2:30 صباحًا
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
3180
0
طباعة
المواطن - محمد سمعه

اللاعب أندريس إسكوبار، نجم أتلتيكو ناسيونال الكولومبي السابق، هو لاعب كولومبي سابق لعب لمنتخب بلاده كمدافع ولعب للعديد من الأندية مثل أتلتيكو ناسيونال ونادي يانج بويز السويسري.

وُلد في الـ13 من مارس من عام 1967 في مدينة مديلين الكولومبية وكان مُلقب بالرجل اللطيف، وكان يلعب بجدية وبروح رياضية، وعُرف عنه كذلك هدوؤه.

بدأ إسكوبار مسيرته في فريق الشباب بنادي أتلتيكو ناسيونال الكولومبي في الفترة من عام 1985 حتى عام 1986.

وشارك إسكوبار في مونديال 1994 بالولايات المتحدة الأميركية مع المنتخب الكولومبي، وخلال مباراة كولومبيا وأميركا ارتكب إسكوبار خطأ غير مقصود؛ حيث سجل هدف بالخطأ في مرماه لصالح المنتخب الأميركي في مباراة كانت انتهت بفوز الأميركيين بهدفين مقابل هدف في مرحلة دور المجموعات.

وتسبب هذا الهدف في خروج كولومبيا من الدور الأول من مونديال 1994، رغم أن الفريق كان مرشحًا بقوة لنيل لقب المونديال لوجود العديد من النجوم في صفوفه مثل فالدايرما وغيرهم.

وبعد خروج كولومبيا من المونديال وفي الثاني من يوليو من عام 1994 قُتل إسكوبار رميًا بالرصاص، وذلك بعد مناقشته بشكل حاد مع 3 أشخاص تحدثوا معه بعنف بعد هدفه العكسي.

وقبل قتل إسكوبار كان اللاعب قضى وقتًا مع أصدقائه قبل مقابلة الثلاثة أشخاص والذين قتلوه في مرأب خاص بالسيارات في مدينة ميديلين الكولومبية.

يشارك المنتخب الكولومبي في بطولة المونديال في روسيا، حيث يتواجد في المجموعة الثامنة مع المنتخب البولندي والمنتخب الياباني والمنتخب السنغالي.

سبق لإسكوبار أن شارك مع المنتخب الكولومبي في مونديال 1990 بإيطاليا.

مختارات
  • بالفيديو.. رد فعل تركي آل الشيخ على قيمة عقد عمرو أديب مع MBC
  • حساب روزنامة الترفيه في تويتر يحذف الفيديو المسيء للأخضر



  • لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :