حكايات المونديال .. جارينشا حبة الكريز البرازيلية الذي مات تعيسًا
حيث فاز بمونديالي 1958 و 1962

حكايات المونديال .. جارينشا حبة الكريز البرازيلية الذي مات تعيسًا

الساعة 10:31 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
2935
التعليقات على حكايات المونديال .. جارينشا حبة الكريز البرازيلية الذي مات تعيسًا مغلقة
طباعة
المواطن - محمد سمعة

النجم البرازيلي جارينشا أو مانويل فرانسيسكو دوس سانتوس هو أسطورة برازيلية سابق في كرة القدم قاد منتخب بلده للفوز بمونديالي 1958 في السويد و 1962 في دولة تشيلي.

ووُلد جارينشا في الـ28 من أكتوبر من عام 1933 في مدينة ماجي في ولاية ريو دي جانيرو البرازيلية.

وأُطلق عليه لقب جارينشا نظرًا لضآلة حجمه منذ ولادته حيث كان يشبه العصفور الصغير فأطلقت عليه أخته هذا الاسم.

وساهم جارينشا بشكل كبير في فوز البرازيل ببطولة المونديال عام 1958 على الرغم من أنه كان يعاني من مشكلة في قدمه حيث كانت لديه قدم أطول من القدم الأخرى مما سبب السخرية له من مدرب المنتخب السويدي قبل نهائي مونديال 1958.

ورد جارينشا بقوة في المباراة النهائية أمام السويد حيث سجل هدفًا لراقصي السامبا واختير ضمن التشكيل المثالي لبطولة مونديال 1958.

وفي عام 1962 واصل جارينشا التألق في مونديال تشيلي حيث عوض غياب الجوهرة السمراء بيليه وسجل كذلك 4 أهداف في كل من مباراتي إنجلترا وتشيلي.

وبعد أن اعتزل جارينشا كرة القدم عانى جارينشا كثيرًا في حياته الزوجية حيث تزوج مرتين وانفصل عن زوجتيه كما لديه 14 ابنًا وابنة.

تُوفي جارينشا في الـ20 من يناير في عام 1983 بسبب مرض في الكبد عن عمر يناهز ال49 عامًا وحضر جنازته ملايين البرازيليين المحبين والعاشقين له.

حقق منتخب البرازيل لقب كأس العالم 5 مرات حيث كانت المرة الأخيرة له في مونديال 2002 في كوريا واليابان.


ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :