2000 طلب في أيام.. كريم تراهن على نجاح برنامج قيادة السيدات

2000 طلب في أيام.. كريم تراهن على نجاح برنامج قيادة السيدات

الساعة 11:51 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - محمود نبيل - ترجمة:

سلطت شبكة CNN الأميركية الضوء على بدء برامج شركة كريم لتدريب السيدات على قيادة السيارات والعمل في هذا المجال بشكل رئيسي، وهو الأمر الذي يأتي بعد أيام من بدء السماح لهن بقيادة السيارات بشكل رسمي في شوارع البلاد.

وقالت الشبكة الأميركية إن برنامج كريم لتعليم السيدات قيادة السيارات للعمل في موقع “الكابتن” استقبل بشكل فعلي 2000 طلب بشكل فعلي، وهو الأمر الذي أكدت CNN أنه سيكون له بعد اقتصادي خلال الفترة المقبلة بشكل رئيسي في المملكة.

إنعام الأسود، وهي سيدة تبلغ من العمر 43 عامًا، واحدة من وجوه برنامج كريم الجديد، على الرغم من أنها لا تزال في طور استبدال رخصة القيادة السورية المنتهية مدتها بالسعودية

وقالت لشبكة CNN يوم السبت الماضي، أي قبل يوم من رفع الحظر عن قيادة السيارة “أعتقد أنني سأكون سعيدة في اقتياد الناس، أحب القيادة والتفاعل مع الناس.”

وأكدت الأسود، وهي أم لطفلين، أن الوظيفة ستناسبها لأنها تحب المغامرة وتكره ساعات العمل الثابتة، كما أنها تعمل بدوام جزئي كفنان ماكياج وفي مجال اتصالات، مشيرة إلى أنه “لا يمكن الاعتماد على مصدر دخل واحد”.

وتهدف “كريم” إلى توفير 20 ألف قائدة لسيارات في منطقة الشرق الأوسط بحلول عام 2020، وذلك وفقًا لمسؤولي الشركة في جدة.

ولاقى قرار السماح للنساء بالقيادة ترحيباً كبيراً على المستوى الداخلي والخارجي، حيث أعربت العديد من النساء عن فرحتهن بالقرار، مشيدات بالدفعة الجديدة التي سيعطيها لهن أثناء العمل، ومن ثم تنميتها بشكل مستمر.

السماح للنساء بقيادة السيارات في المملكة يمثل إنجازًا كبيرًا في الحرية الاجتماعية والتنقل لملايين النساء في المملكة.وقال باحثون إنهم يراهنون على أن تؤدي قيادة المرأة إلى تحسين التعاطي مع ملفات مثل رعاية الأطفال والرعاية الصحية والحد من ارتفاع معدلات البطالة بين الإناث وغيرها.

يذكر أن العشرات من السيدات كُن قد حصلن على التراخيص الخاصة بالقيادة خلال الأسابيع الماضية، وذلك استعدادًا لتنفيذ الأمر السامي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بالسماح للمرأة بقيادة السيارات في وقت سابق من الشهر الجاري.

ويعد السماح للمرأة بقيادة السيارات أحد الإصلاحات الأكثر تأثيراً اجتماعياً التي نفذها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، كما أنها جزء أساسي من خطته لتحريك الاقتصاد من اعتماده على النفط.



ِشارك  على الفيس  بوك
"> المزيد من الاخبار المتعلقة :