لويس سواريز .. ذكاؤه دمر حصون البرتغال ببراعة

لويس سواريز .. ذكاؤه دمر حصون البرتغال ببراعة

الساعة 3:15 مساءً
- ‎فيالرياضة, حصاد اليوم
طباعة
المواطن - محمد سمعة

تألق المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز مهاجم نادي برشلونة الإسباني بشكل لافت للأنظار في مباراة منتخب بلاده أمام البرتغال ضمن منافسات دور الستة عشر من بطولة كأس العالم روسيا 2018.

ونجح لويس سواريز خلال الشوط الأول من مباراة الأوروغواي والبرتغال في صناعة الهدف الأول للسيليستي والذي أحرزه اللاعب إدينسون كافاني برأسية جميلة في الدقيقة التاسعة من عمر الشوط الأول.

ولم يكتف لويس سواريز بصناعته للهدف الأول حيث سدد العديد من الكرات على مرمى الحارس البرتغالي باتريسيو طوال المباراة لكن الأخير تعامل معها بشكل جيد.

وسجل لويس سواريز حتى الآن هدفين في بطولة كأس العالم في روسيا حيث كان الهدف الأول له في شباك المنتخب السعودي ضمن منافسات الجولة الثانية من المجموعة الأولى ببطولة كأس العالم.

أما الهدف الثاني والذي سجله لويس سواريز في بطولة كأس العالم فكان في شباك المنتخب الروسي في الجولة الثالثة من المجموعة الأولى في مباراة انتهت بفوز المنتخب الأوروغوياني بثلاثية مقابل لا شيء.

وبعد تأهل منتخب الأوروغواي إلى دور الثمانية من بطولة كأس العالم 2018 يريد لويس سواريز تدمير الحصون الفرنسية وقيادة منتخب بلاده إلى دور نصف النهائي من المونديال، مثلما فعل منتخب الأوروغواي في مونديال 2010 في جنوب إفريقيا عندما وصل إلى دور نصف النهائي ولكنه خسر من المنتخب الهولندي في تلك المباراة.

يذكر أن لويس سواريز نجح في الفوز مع نادي برشلونة في موسم 2017-2018 بلقب الدوري الإسباني ولقب كأس ملك إسبانيا ولكنه عجز عن قيادة فريقه للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا والذي ذهب لصالح نادي ريال مدريد الإسباني.

وسبق للنجم لويس سواريز أن تم إيقافه لمدة تسعة أشهر عن اللعب الدولي مع منتخب الأوروغواي وذلك بعد عضه للمدافع الإيطالي جورجيو كيليني في مونديال 2014 في البرازيل.


هل قرأت هذا ؟
  • لويس سواريز .. ذكاؤه دمر حصون البرتغال ببراعة
  • القيادة تهنئ رئيس الجمهورية البرتغالية بذكرى اليوم الوطني لبلاده
  • الصحف البرتغالية تبرز تعاقد الأهلي مع جوزيه جوميز
  • حقق فريق ريال مدريد الإسباني حلمه بالتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم للمرة العاشرة في تاريخه بعدما قلب تأخره بهدف أمام مواطنه أتليتكو مدريد إلى فوز ساحق ومستحق بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة النهائية للبطولة التي جرت مساء أمس على ملعب النور بالعاصمة البرتغالية لشبونة بعد غياب دام 12 عامًا بعد آخر لقب حققه.


  • almowaten jobs
    ِشارك  على الفيس  بوك
    "> المزيد من الاخبار المتعلقة :