أزمة الليرة تتواصل.. وتركيا تُسرح آلاف العمال من المصانع

أزمة الليرة تتواصل.. وتركيا تُسرح آلاف العمال من المصانع

الساعة 11:02 صباحًا
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن - متابعة

فيما تتواصل الأزمة الاقتصادية في تركيا، مع انهيار الليرة أمام الدولار، بدأت السلطات في تركيا تسريح العمال من المصانع.

وقال القيادي في حزب الشعب الجمهوري ولي أعبابا إنه مع تفاقم الأزمة الاقتصادية بدأت أخبار تسريح العمال من الشركات والمصانع تتوالى بشكل ملحوظ داعيًا إلى اتخاذ تدابير عاجلة لمواجهة البطالة.

وأوضح منسق مكاتب العمل ونائب رئيس حزب الشعب الجمهوري ولي أعبابا أن الفترة الأخيرة شهدت زيادة في حالات التسريح والفصل من العمل بسبب الأزمة الاقتصادية، قائلًا: في ظل صمت آلاف الأشخاص، اتضح أن وعود وزارة العمل بزيادة معدلات التشغيل والتوظيف لا أساس لها من الصحة.

وأضاف أعبابا أن العدد الحقيقي للعاطلين عن العمل في تركيا وصل إلى 6 ملايين شخص، محذرًا من هذه الأعداد قد تشهد زيادة كبيرة في الأيام المقبلة. وأكد ضرورة اتخاذ تدابير عاجلة من أجل منع تفاقم أزمة البطالة.

وقال أعبابا: إن تركيا دولة أصبحت تواجه أزمات اقتصادية، فقد عرفت تركيا الأزمات الاقتصادية مع حزب العدالة والتنمية، من خلال الضربات الاقتصادية تستمر معدلات البطالة في التفاقم في ظل تدهور سعر صرف العملات الأجنبية، وغياب الأمن، وما يترتب عليه من زيادة مخاوف المستثمرين، وكساد الحركة الاقتصادية.



تابع جديد أخبار فيروس كورونا covid19
تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر



"> المزيد من الاخبار المتعلقة :