المواطنة والتسامح أبرز مستهدفات الوعي الفكري
أقرها اجتماع برئاسة وزير التعليم

المواطنة والتسامح أبرز مستهدفات الوعي الفكري

الساعة 6:03 مساءً
- ‎فيجديد الأخبار, حصاد اليوم
0
طباعة
المواطن -الرياض

رأس وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى رئيس المجلس الإشرافي لمركز الوعي الفكري بوزارة التعليم، أمس الأربعاء، الاجتماع الأول للمجلس وذلك بحضور أعضاء المجلس من أصحاب المعالي، ومديري الجامعات ووكلاء وزارة التعليم.

وكشف المشرف العام على مركز الوعي الفكري الدكتور مرزوق الرويس أن المجلس بحث خلال الاجتماع استراتيجية المركز، وآليات التنفيذ المقترحة مشيراً إلى أن استراتيجية مركز الوعي الفكري ارتكزت في بنائها على برامج رؤية المملكة 2030 بالإضافة إلى المقارنات الدولية في مجال عمل المركز، وأشار الرويس إلى أن المجلس اعتمد عدد من المستهدفات كقيم أساسية للمركز لرفع مستوى الوعي الفكري تجاهها مثل (الوطنية والمواطنة، الانفتاح والإيجابية، الاعتدال والتسامح، التميز والانضباط، العدالة والشفافية، التصميم والمثابرة، الطموح والاستقلالية).

وأضاف أن استراتيجية مركز الوعي الفكري حددت عدد من المحاور للوعي الفكري تمثلت في (الوعي الوطني، والوعي الشرعي، والوعي العالمي، والوعي الرقمي، والوعي المالي، والوعي المهني، وبناء الشخصية).

ولفت المشرف العام على مركز الوعي الفكري إلى تأكيدات المجلس الإشرافي برئاسة معالي وزير التعليم فيما سيقدمه المركز من دعم ومساندة واستشارة لكل ما يتعلق بالقيم والمحاور الاستراتيجية، بالإضافة إلى إطلاق وتنسيق البرامج المرتبطة بأهدافه والتي تشمل بناء القدرات والشراكات المعنية في تحقيق تلك الأهداف.

يشار إلى أن مركز الوعي الفكري الذي تم استحداثه أواخر شهر ديسمبر عام 2017 بقرار من وزير التعليم لرفع مستوى الوعي الفكري في مؤسسات التعليم العام والعالي والمهني يستهدف الطلاب، والمعلمين، وأعضاء هيئة التدريس في الجامعات وأولياء الأمور، ويسعى لبناء الممكنات ونماذج الحوكمة، وأطر إدارة الأداء لأنشطة الوعي الفكري.

ويضم المركز في عضويته كلاً من معالي نائب وزير التعليم، ومعالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، ومعالي مدير جامعة القصيم، ووكيل التعليم للأداء التعليمي، ووكيل التعليم للتعليم الموازي، ووكيل التعليم للشؤون المدرسية، ووكيل التعليم للابتعاث، والمشرف العام على مركز الوعي الفكري.

تابعنا على تواصل معنا على
شارك الخبر




"> المزيد من الاخبار المتعلقة :